الخميس، 29 دجنبر، 2011

محنة أرامل المتقاعدين بإقليم طاطا


محنة أرامل المتقاعدين بإقليم طاطا.
طاطا-المغرب- من :صالح بن الهوري.

تعيش أرامل المتقاعدين ظروفا معيشية صعبة بسبب هزالة المبلغ الذي يتقضاينه نهاية كل شهر،ويختلف المبلغ المثير للإستهزاء والسخرية من أرملة إلى أخرى،إذ تحصل إحداهن على مبلغ 42 درهما،بينما تتلقى أخرى  مبلغ 85 درهما،وتظفر أخرى بمبلغ 100 درهم.
وترى أرامل المتقاعدين أن هذه المبالغ مثيرة للسخرية والإستهزاء بهن وبما قدمه أزواجهن من خدمات جليلة لهذا الوطن،ويرى متقاعدون أن هزالة معاش أرامل المتقاعدين إحتقار لما قدمه زملاؤهم من خدمات،الأمر الذي يسري عليهم،وتتساءل نسوة عن قيمة هذه المبالغ مجتمعة لو حصلت عليها أرملة ،والتي لا تساوي قيمة فاتورتي إستهلاك الماء والكهرباء الصاروخية،هذا ناهيك عن رسوم  الكراء،والمواد الأولية التي ألهبت أسعارها جيوب الأرامل والمتقاعدين.
وتترقب أرامل المتقاعدين إقرار الدولة المغربية بزيادة مشرفة في معاشهن الهزيل بشوق كبير،لرد الإعتبار إليهن وإنصافهن،نظرا لما أسداه أزواجهن من خدمات جليلة لهذا الوطن زمن الشدة والحرب،ويشاطرهم رفقاء أزواجهن من المتقاعدين الطرح،ويطالبون بزيادة معتبرة تليق بما قدمو من تضحيات جسام لهذا الوطن،فورا،ورد الإعتبار لهم وإنصافهم حالا.
طاطا-المغرب- من :صالح بن الهوري.
+212674638595


الثلاثاء، 20 دجنبر، 2011

السجن المحلي بطاطا



هل من أمل لبناء سجن محلي بإقليم طاطا وفق الشروط المتعارف عليها عالميا؟؟؟.
طاطا-المغرب-من :صالح بن الهوري.
تشكل بناية السجن المحلي بطاطا القديمة والمهترئة خطرا على السجناء  والموظفين على حد سواء، ويواجه موظفو السجن المحلي صعوبة في أداء مهامهم، بسبب غياب التجهيزات الضرورية لأداء مهمهم في أحسن الظروف، ويفتقر السجن إلى أدنى التجهيزات-كراسي، مكاتب،آلات نسخ...- ويعتمد الموظفون على مالهم الخاص لقضاء مارب الإدارة. ولا يتوفر السجن المحلي المشيد مذ أمد سحيق على قاعة للزيارة ومكان خاص بفسحة السجناء بسبب ضيقه وقدمه، وتعرض للرشق بالحجارة من قبل مجهولين، مما يشكل خطرا على أداء الموظفين لمهامهم، وسجلت دعوى قضائية في هذا المضمار ضد مجهولين. فهل ستجعل الإدارة المركزية حدا لهذه البناية التي لا تصلح لأن تكون سجنا، بتشييدها لمؤسسة سجنية تتوفر فيها جل ظروف المؤسسة السجنية، وفق الشروط المتعارف عليها عالميا؟؟؟
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.

الأحد، 18 دجنبر، 2011

وتستمر معركة الإنعاش: التجييش المفضوح لبلطجية السلطة





التجييش المفضوح لبلطجية السلطة
صبيحة يوم الخميس 15 دجنبر 2011 ظهر بيانين مهترئين صدئين صادرين عن جهات موالية للسلطة ومافيات الانتخابات تحاول النيل من نزاهة ومصداقية ونضالية نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ومعها نقابة عمال الإنعاش الوطني لا لشيء إلا لدخولها في اعتصام مفتوح دفاعا عن الحريات النقابية ومحاربة الفساد والحكرة والحيف والظلم.
البيان الأول صادر عن ما يسمى بجمعية عمال الإنعاش الوطني والتي صنعتها جهات معلومة بعدما أحست أن امتيازاتها ومصالحها التي راكمتها لسنوات بدأت تتهدد، وبعدما أصبحت نقابة عمال الإنعاش الوطني  المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تفضح الفساد المستشري في القطاع وتطالب بمحاسبة لصوص المال العام الذين عاثوا فسادا في القطاع وحرموا المئات من الفقراء والمحتاجين الحقيقيين من بطائق الإنعاش الوطني مقابل تفويتها للأقارب والصديقات والأصدقاء والعديد من الموظفين الأشباح والمسؤولين المحظوظين، كما وصل بهم السعار إلى مطالبة المسؤولين بحل النقابة خوفا من نضالاتها البطولية الصامدة، هذا الطلب الذي لم يطرح حتى من طرف الأجهزة المخزنية البوليسية في سنوات الجمر والرصاص.
البيان الثاني: صادر عن من يسمون أنفسهم بشباب طاطا الحر، ويصفهم الكونفدراليون بفئة المراهقين البلطجية، الذين لا يمثلون إلا أنفسهم، ويقول عنهم بيان الكونفدرالية أنهم يبحثون عن فتات صدقات أولياء نعمتهم وقد وجهت لهؤلاء انتقادات لاذعة بعد أن شوهدوا يهرولون في الحملة الانتخابية  لأحد كبار مافيات الانتخابات المعروف أنه حول طاطا إلى سوق نخاسة لشراء الذمم في انتخابات 25 نونبر 2011، حتى أن البيان لم يتورع عن وصفهم بالشماكرية والأوباش وقال أن شباب طاطا الحر المناضل الحقيقي بريء منهم براءة الذئب من دم يوسف، فهم عبيد نزواتهم وأهوائهم وهم عبيد مافيات الانتخابات. والحرية التي يتحدثون عنها بعيدة كل البعد عن السماء والأرض. ثم إن في بيانهم تمسح وإقحام لاسم حركة 20 فبراير وهو استغلال دنيء لهذه الحركة التي هي براء منهم ومن المخططات التي ينسجونها مع أعداء الحركة لا سيما أن حركة 20 فبراير بأجهزتها التقريرية ومبادئها الأساسية وأهدافها الأساسية تروم لإسقاط الفساد والاستبداد.
إلى ذلك استنكرت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل التجييش المأجور والسلوكات البلطجية الجبانة، واعتبرتها خرجات وشطحات صبيانية ترعاها طغمة من المفسدين والمافيات. كما نددت باستمرار استغلال سيارة مندوبية الإنعاش الوطني من نوع بيرلانكو رقم لوحتها 159543 في قضاء الأغراض الشخصية والعائلية وخارج أوقات العمل أمام مرأى ومسمع الجميع.
إن معركة عمال الإنعاش هي معركة لإنقاد هذه المندوبية التي صارت بقرة حلوب يستغلها ولسنوات اللصوص واللوبيات وأزلامهم ومنهم من راكم أملاكا وعقارات وأموالا طائلة رغم رواتبهم التي لا تتجاوز 4000درهم ويضرب بيان لنقابة عمال الإنعاش مثالا بموظف بسيط عمر لمندوبية الإنعاش الوطني لعشرات السنين.


البيان الثاني: صادر عن من يسمون أنفسهم بشباب طاطا الحر، ويصفهم الكونفدراليون بفئة المراهقين البلطجية، الذين لا يمثلون إلا أنفسهم، ويقول عنهم بيان الكونفدرالية أنهم يبحثون عن فتات صدقات أولياء نعمتهم وقد وجهت لهؤلاء انتقادات لاذعة بعد أن شوهدوا يهرولون في الحملة الانتخابية  لأحد كبار مافيات الانتخابات المعروف أنه حول طاطا إلى سوق نخاسة لشراء الذمم في انتخابات 25 نونبر 2011، حتى أن البيان لم يتورع عن وصفهم بالشماكرية والأوباش وقال أن شباب طاطا الحر المناضل الحقيقي بريء منهم براءة الذئب من دم يوسف، فهم عبيد نزواتهم وأهوائهم وهم عبيد مافيات الانتخابات. والحرية التي يتحدثون عنها بعيدة كل البعد عن السماء والأرض. ثم إن في بيانهم تمسح وإقحام لاسم حركة 20 فبراير وهو استغلال دنيء لهذه الحركة التي هي براء منهم ومن المخططات التي ينسجونها مع أعداء الحركة لا سيما أن حركة 20 فبراير بأجهزتها التقريرية ومبادئها الأساسية وأهدافها الأساسية تروم لإسقاط الفساد والاستبداد.
إلى ذلك استنكرت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل التجييش المأجور والسلوكات البلطجية الجبانة، واعتبرتها خرجات وشطحات صبيانية ترعاها طغمة من المفسدين والمافيات. كما نددت باستمرار استغلال سيارة مندوبية الإنعاش الوطني من نوع بيرلانكو رقم لوحتها 159543 في قضاء الأغراض الشخصية والعائلية وخارج أوقات العمل أمام مرأى ومسمع الجميع.
إن معركة عمال الإنعاش هي معركة لإنقاد هذه المندوبية التي صارت بقرة حلوب يستغلها ولسنوات اللصوص واللوبيات وأزلامهم ومنهم من راكم أملاكا وعقارات وأموالا طائلة رغم رواتبهم التي لا تتجاوز 4000درهم ويضرب بيان لنقابة عمال الإنعاش مثالا بموظف بسيط عمر لمندوبية الإنعاش الوطني لعشرات السنين.

السبت، 17 دجنبر، 2011

محتجات ومحتجو الانعاش يحاصرون عامل إقليم طاطا ويمنعون سيارته من المرور


محتجات ومحتجو الإنعاش يحاصرون عامل إقليم طاطا ويمنعون سيارته من المرور

صعد عمال الإنعاش من احتجاجاتهم، وبعد مسيرات الاحتجاج إلى العمالة الإقليمية وإلى باشوية الإقليم، وبعد الاستياء العام من أداء عامل الإقليم عبد الكبير طاحون في تدبير شأن الانتخابات حيث اتهمته الأحزاب وهيئات سياسية بالانحياز. ما زال عامل الإقليم يثير حفيظة عمال الإنعاش، الشباب المعطل، شباب 20 فبراير، أصحاب المطالب الاجتماعية وأراضي الجموع، وهي ملفات مافتئت تتراكم لتزيد سخطا على سخط.. خاصة أمام مطالب الكونفدراليون المنصوون في نقابة الإنعاش والذين يطالبون بشكل صريح بمحاربة الفساد وبطرد مندوب الإنعاش وبتعداد بطائق الإنعاش ومعرفة عددها والمستفيدين منها..وبانتظار ايفاد لجنة تقصي من المديرية العامة للإنعاش الوطني من الرباط أقدم المحتجون صبيحة يوم الجمعة 16دجنبر 2011 على محاصرة سيارة عامل الإقليم، وقد افترش محتجون ونسوة الطريق مانعين سيارته الرباعية الدفع من المرور كما توضح الصور.

الجمعة، 16 دجنبر، 2011

عمال الإنعاش الوطني يعتصمون بباشوية طاطا


طاطا:عمال الانعاش الوطني يخوضون اعتصاما مفتوحا جديدا بمقر

قررت نقابة الانعاش الوطني المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بطاطا وكذا الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل خوض اعتصام مفتوح جديد بمقر باشوية طاطا ابتداء من ليلة الخميس 15 دجنبر 2011 وذلك بالموازاة مع الاعتصام المفتوح المستمر بمقر مندوبية الانعاش الوطني بطاطا .
 


وحسب بيان توصلت  صحراء بريس بنسخة منه_ فإن هذا الاعتصام هو يأتي امام استمرار سياسة الوعود الزائفة والتملص من الالتزامات التي تم الاتفاق بشانها في جلسة الحوار المنعقدة يوم الاربعاء 13 دجنبر2011 بين عامل اقليم طاطا والاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمعية عمال نقابة الانعاش الوطني،وعلى اثر تجييش المندوب الاقليمي للانعاش الوطني رفقة باشا طاطا واحد مافيات الانتخابات للمرتزقة من اجل التشويش على الاعتصام المفتوح الذي تخوضه نقابة الانعاش الوطني بطاطا بمقر مندوبية الانعاش الوطني منذ الخميس 08 دجنبر 2011.
 
هذا وقد استنكر البيان سياسية المراوغة والمناورة المكشوفة والمكر والخداع الصادر عن عامل اقليم طاطا نتيجة محاولته التملص من جميع الالتزامات.كما أدان كل أساليب البلطجية التي يراد منها التشويش على نضالات نقابة عمال الانعاش الوطني بدعم مفضوح من السلطة المحلية ومن المندوب المحلي للانعاش الوطني.
 


وطالب المعتصمون وزير الداخلية بالتدخل العاجل لوقف نزيف الفساد والنهب المنظم الذي تتعرض له بطائق الانعاش الوطني باقليم طاطا ،مؤكدين على استمرارهم في ما اسموه بمعركة الكرامة وانتزاع المطالب المشروعة لكافة الفقراء والمحتاجين مهما كلف من تضحيات ومضايقات وتهديدات.
 

علي بنصالح/
عن صحراءسوار




كريم غلاب رمز الفساد على رأس البرلمان المغربي في حكومة بنكيران


كريم غلاب رمز الفساد..على رأس البرلمان المغربي
في حكومة تبشر المغاربة بالعدالة والتنمية


عتبرت الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب، اتفاق أمناء الأحزاب السياسية المكونة للتحالف الحكومي المقبل، ترشيح كريم غلاب وزير التجهيز والنقل في الحكومة المنتهية صلاحياتها، لشغل منصب رئيس البرلمان، محاولة لإبقائه تحت الحصانة لكي يفلت من المحاسبة والمتعلقة بـ 53 ملفا يتهم فيها من طرف نفس الهيئة بإهدار المال العام، التي كانت تبعا لها، موضوع شكايات لدى وزارة العدل، يصل وزن وثائقها 10 كيلو غرام.


وقال طارق السباعي رئيس الهيئة في تصريح لـ”العربية نت”، إن بعض تفاصيل هذا الملف، خرجت للعموم، ظانا أن ين كيران الوزير المكلف بتشكيل الحكومة، قد يكون اضطلع على هذا الملف، وبأن الهيأة الوطنية لحماية المال العام، وضعت ثقتها في تصريحه حين أعلن بعد فوز حزبه في الانتخابات، أنه سيضع محاربة الفساد المالي والاقتصادي من أولويات حكومته، معتبرا أن “تزكية كريم غلاب لرئاسة البرلمان قد تكون خطوة نحو دسترة الفساد”.



وأشار السباعي، إلى أن كريم غلاب سبق له أن هدد الهيأة من خلال بعض المنابر الصحفية، بمتابعتها قضائيا، لكنه لم يفعل، وأنه طالبهم بالوثائق التي تثبت ادعاءاتهم، وأنهم أبلغوه أنها توجد لدى زميله وزير العدل آنذاك عبد الواحد الراضي ورئيس البرلمان الحالي المنتهية صلاحيته، مشيرا إلى أن هذا الأخير الذي يتزعم قيادة الاتحاد الاشتراكي، تصدرت جريدته في عددها لأول أمس، مقالا تتساءل فيه عن حصول غلاب رفقة مسؤولين حكوميين على بقع أرضية في الملك البحري المسمى ( سهب الذهب) من خلال جمعية وهمية.



وأضاف السباعي، بأن استفادة الوزير من الأراضي غير محصورة في هذا الحد، بل سبق أن منحت له أرضا بشاطئ الهرهورة، وأخرى من مصالح الأعمال الاجتماعية تعود إلى مهندس القناطر والطرق مصطفى حدفات بعد تعرضه للطرد من العمل لأسباب تتعلق بفضحه للفساد المستشري في الوزارة، مبرزا بأن ما أشار إليه مجرد عينات بسيطة، لا يمكن مقارنتها بالقرارات التي اتخذها الوزير تبعا له بشكل متعمد كانت لها عواقب على البنيات التحتية وممتلكات المملكة واقتصاد البلاد.


وأوضح، بأن الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب، سبق وأن راسلت وزارة العدل حول إهدار المال العام واختلاسات تتهم فيها الهيئة كريم غلاب ، همت حسبه عدة ملفات ومشاريع تخص وزارة التجهيز والنقل وكذلك بعض المؤسسات العمومية التي توجد تحت وصايتها، لكنها لم تحرك ساكنا مع العلم أن العديد من الخروقات المثارة في هذه الشكايات تناولها المجلس الأعلى للحسابات، الذي تجاهل في نظره، بعضا منها في تقاريره.



من نماذج ذلك، يقول السباعي، “رافعة كانت بميناء الدارالبيضاء، بيعت لشركة إيطالية كخردة، وبالكيلو، لتحمل على باخرة بعد صبغها ثم تباع لشركة فرنسية، مؤكدا أن المغرب لو أراد اقتناءها من جديد عليه أن يدفع في ثمنها خمسة مليار سنتيم”، ليتساءل هل يعقل أن لا يكون الوزير على غير علم بهذه الصفقة، مع أنه يشغل في نفس الآن رئيس مجلس إدارة مكتب استغلال الموانئ.


وأعلن المتحدث، أنه في حالة تصويت البرلمان لكريم غلاب بأن يكون رئيسه الفعلي، فإن هيئته ستطالب بحل البرلمان، لكون غلاب في نظره يتوفر على الجرم المشهود، مضيفا بأن المسؤولين في البلدان الديمقراطية حين توجه إليهم التهمة، يتنحون عن المنصب ويطالبون بمحاكمتهم فورا، لكننا لا زلنا بعيدين عن هذا الأسلوب الحضاري، يقول رئيس الهيئة.

“العربية نت”، اتصلت بكريم غلاب، لكنه أحال المكالمة إلى كاتبته، لتطالبنا هذه الأخيرة، أن نرسل إليه رسالة قصيرة على هاتفه النقال لكي نعرفه بصفتنا الصحفية، وأنه سيتصل بنا فورا بعد إنهائه لاجتماع حزبي، وهكذا فعلنا وعاودنا الاتصال طيلة نهار أمس، لكن دون جدوى، أما رئيسه عباس الفاسي الوزير المنتهية صلاحيته و الأمين العام لحزب الاستقلال، فقال لـ ” العربية نت” بأنه نائم لأنه متعب.

كما سعت “العربية نت” للحصول على تصريح من عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة أو نائبه بالحزب، عبد الله باها، لكن دون جدوى، ربما لانشغالهم باجتماعات مكثفة.

خديجة الفتحي – العربية نت

وقد كشفت كود عن وثائق تدل على استفادة كريم غلاب من بقع أرضية وهو مزير تجهيز مكذبة ما جاء في رده بجريدة أخبار اليوم

الخميس، 15 دجنبر، 2011

المغرب كما تصوره لنا برامج الأحزاب؟ قطعة من الجنة، مدينة فاضلة، أحسن بلد في العالم



المغرب كما تصوره لنا البرامج الحزبية:



قطعة من الجنة، مدينة فاضلة، أحسن بلد في العالم..
المغرب بين تطلعات الشعب، ووعود الأحزاب، وبشاعة الواقع

بشكل عام تتفق جل برامج الأحزاب التي شاركت في الانتخابات التشريعية يوم 25 نونبر 2011 على الظرفية النوعية التي مر فيها هذا الحدث السياسي، فهي قد جرت في سياق الربيع العربي الذي أدى إلى تغيير جذري لأنظمة عربية شمولية، وفي سياق حركة شعبية انطلقت في العشرين من فبراير تحمل تطلعات الشعب المغربي، وخاصة الشباب منهم، وتعبر عن طموح كبير في التغيير، وسقف مطالبها العالي قد تجاوز المطالب الخبزية والخدماتيه والحقائبية التي تتبارى عليها الأحزاب.
ولم تغفل الأحزاب السياسية الإشارة إلى هذه الظرفية ولو بشكل محتشم فيما يتعلق بالوضع الاستراتيجي الدولي والعربي والوطني، فهي في جل منشوراتها لم تأت على كلمة "ثورة" التي هي واقع راهن يعرفه القاصي والداني، المتعلم والأمي.
نقرأ في منشورات الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية: " ستجرى الانتخابات التشريعية خلال لحظة تاريخية متميزة. فالراجح أن العالم يعيش اليوم أخطر أزمة منذ 1929 حيث السلطة المالية آخذة في التفوق على السلطة السياسية في كل مكان.. ونتيجة لذلك أصبحت بعض الدول على حافة الانهيار: صار النظام الاقتصادي العالمي مهددا بتسونامي جديد"
وأشار نداء موجه من حزب المؤتمر الوطني الاتحادي إلى " أن المغرب يعيش لحظة سياسية للتغيير الديمقراطي عبر صناديق الاقتراع، من أجل مغرب آمن، مستقر، ديمقراطي، لا المغرب المفتوح على مختلف الهزات"
إلا أن السياق الذي ارتأته أغلب الخطابات السياسية لهذه الأحزاب هو سياق الدستور الجديد: فنقرأ في وثيقة لحزب التقدم والاشتراكية أن الانتخابات تجري في " سياق وطني جديد، يتميز بمصادقة الشعب المغربي بأغلبية واسعة على دستور جديد يخول صلاحيات واسعة لمجلس النواب في مجالات التشريع والمراقبة والدبلوماسية البرلمانية". الحزب العمالي بدوره يجد أن " الانتخابات تمر من منعطف حاسم يتطلب منا التعامل مع المستقبل من منظور رفع التحديات الكبرى المتجسدة في تفعيل الدستور الجديد الذي يعتبر مكتسبا تاريخيا..".
وإذا كانت الأحزاب المشاركة في الانتخابات تثمن في غالبيتها الدستور الجديد ، وتعتبره منعطفا في الحياة السياسية وظرفية نوعية مؤشرة على انفراج الأوضاع، فإن منشورات 20 فبراير التي دعت للمقاطعة ، أشارت إلى أن الانتخابات مسرحية وهي منبثقة عن دستور ممنوح لا شعبي ولا ديمقراطي، كما حذرت من تفاقم الأوضاع لا سيما أن أسعار السكر والزيت ارتفعت مباشرة بعد الاستفتاء على الدستور.

الملاحظ أن العديد من الأحزاب السياسية التي شاركت في الانتخابات التشريعية قد رفعت شعار "التغيير": رفع حزب الأصالة والمعاصرة شعار " تمثيلية أفضل.. من أجل التغيير" ونقرأ في منشورات الحزب العمالي شعار: " جميعا من أجل التغيير وتخليق الحياة العامة". ودائما نفس الشعار يتكرر لدى حزب التجديد والإنصاف " معا لتحقيق التغيير". حزب جبهة القوى الديمقراطية يدوره يرفع هذا الشعار بالخط العريض "التغيير". هو نفس شعار أوباما في حملته الانتخابية قبل سنوات، فهل من تغيير ولو على مستوى البرامج والوجوه؟؟
دعونا نحسن النوايا، ونتأمل هذه الشعارات ولو على سبيل التمني الجميل: الاتحاد الاشتراكي:"جميعا من أجل بناء مغرب المواطنة- حزب العدالة والتنمية:" صوتنا صرخة ضد الفساد والاستبداد"- حزب الحركة الشعبية:"التخليق والتجديد هدفنا"- حزب الاستقلال:" الوطن الآن"- حزب التقدم والاشتراكية: "الكرامة الآن".
والآن هل بإمكان هذه الشعارات أن تعيد الثقة المفقودة في المشهد السياسي ببلادنا؟؟
تعكس هذه الأحزاب وخطاباتها وضعية مفجعة مترتبة عن ثلاثة عشرة سنة من السياسات الحكومية المطبوعة بالارتجالية والارتباط من جهة وبالغموض والخلط والالتباس من جهة أخرى، إضافة إلى تفاقم الرشوة وسوء تسيير موارد الدولة وتبذيرها لتبقى الحصيلة دون انتظارات المغاربة.
إن مختلف الحكومات التي تعاقبت على تسيير الشأن العام تشابهت حصيلاتها، ولم تقدم أية حلول للتحديات التي تعرفها بلادنا. وبقيت البطالة والهشاشة والفقر وضعف الأمن وغياب العدل والمش بالكرامة أهم شعارات المرحلة، وهو ما حدا بحركة 20 فبراير أن تبرر مقاطعتها:" لأن رموز الفساد لم يتغيروا وما زالوا متمسكين بكراسيهم- لأن الأحزاب لم تتغير- لأن القمع هو هو- بسبب منع الحريات والاعتقالات السياسية والاختطافات- لأن المحاكمات صورية- لأن لا وجود لعمل يضمن الكرامة- بسبب ارتفاع الأسعار- بسبب احتكار الاقتصاد- بسبب الأوضاع الصحية والتعليمية المتدهورة- بسبب الاستمرار في الكذب والتزوير."
تعترف بعض الأحزاب بهذه الأوضاع الكارثية التي يمر منها مغربنا، وتعتبر ذلك مبررا حقيقيا للمشاركة بدل المقاطعة، ومن جهته يقف حزب الاتحاد الاشتراكي في نداء موجه للمواطنين والمواطنات على مكامن الاختلال السياسي ويجمل ذلك فيما وصفه بالاختناق السياسي والعطب الذي يمس التحول الديمقراطي.
وتشير أدبيات حزب العدالة والتنمية بدءا من الشعار الذي ترفعه إلى أن الوضع السياسي يعاني من الفساد والاستبداد وتشخص الوضع القائم في هذا المقتطف الموجز:" رغم ما يتوفر للحكومة من إمكانات استثنائية فقد أخفقت في تحقيق التنمية الموعودة وفرطت في التوازنات الاقتصادية التي كلفت الشعب المغربي تضحيات كبيرة. هذا الإخفاق هو نتيجة طبيعية للاختلالات الحادة في مقاربة تدبير الشأن العام والقائمة على التحكم والريع والفساد".
إن مغرب تضخم الفوارق وتفاقم العجز وتراجع المؤشرات لا يخفى على أحد، لكن الأيادي التي كانت سببا في هذه الوضعية هي التي ما زالت تتستر وتتلون وترفع نفس شعارات محاربة الفساد والدعوة إلى التغيير من أجل المزيد من التمييع والإفساد.
هكذا سنكون إزاء مغربين، مغرب الواقع المتردي بدون رتوشات، وبدون مساحيق تجميل، ومغرب العدالة والإنصاف والتغيير وما شئت من الشعارات والوعود المعسولة.
المغرب الأول نعيش في جغرافيته وواقعه الاجتماعي والسياسي والاقتصادي، والمغرب الثاني هو الذي سنتعرف عليه من خلال برامج الأحزاب السياسية المتفائلة بشدة، والمشاركة بقوة مسعورة.

إننا هنا بصدد "البلاد الفاضلة" وليست " المدينة الفاضلة"، ونحن إذ نطالع البرامج الحزبية التي اتخذت نسخة واحدة مثالية، ذلك أن الخير والقيم النبيلة الشريفة توجد في خانة واحدة ولا يختلف حولها اثنان، غير أن الطريق إليها تتعدد بتعدد المسالك والسالكين. وتلك المسالك وأولئك السالكين هم معقد العزم وليست الوعود التي يطلقونها جزافا. والغريب العجيب أن هؤلاء الذين يتبارون في تقديم الوعود هم أنفسهم الذين أخلفوها في مواعد سابقة وعادوا من جديد دون محاسبة أو مساءلة.
وأنت تطالع المغرب في برامج الأحزاب توقن أن الكرامة آتية الآن، والفساد مغادر إلى غير رجعة وكل شيء إلى تغيير: الوجوه، المؤسسات، السلوكات...
من يطلع على أوراق الحملات الانتخابية سيفاجأ بمغرب يبشر بالمواطنة الكاملة والخدمات الصحية والتعليمية الجيدة، والسكن اللائق ومبادئ التعدد والتنوع اللغوي والثقافي والإقلاع الاقتصادي وإزالة البطالة ومحاربة الرشوة..إذن فهي برامج من كل الناس وإلى كل الناس ترتدي رداء فضفاضا لتشمل الجميع. وإذن هي برامج تجعل المغرب جنة عدن على أرض الله يتوق إليها المواطن المغربي ولا يدخر وسعا للوصول إليها حتى لو اقتضى الأمر "حريكا" من نوع جديد، يتجه فيه المواطن نحو الأحلام والأماني، ولا غرابة في ذلك أمام انسداد الآفاق، وحيث لا يجد الشعب أفيونا أفضل من القنوات الرسمية ومن برامج الأحزاب.

مغرب الغد بعيون حزب العدالة والتنمية:
طبعا لا يوجد من هو أكثر تفاؤلا من المنتصر، لكنه تفاؤل المغرر به في لعبة سيلعب فيها دور المسكن، و"الكاوي بالبارد"، وإن كانت رؤية حزب المصباح تنطلق من قناعة راسخة بالإمكانات البشرية والرصيد الحضاري والقدرات الطبيعية والموقع الجغرافي للمغرب فإن الكرامة والتنمية واكتساب موقع متميز ضمن الدول الصاعدة والتطلع إلى مغرب جديد، مغرب الحرية والكرامة والتنمية والعدالة هي غايات قفزت عليها وأضاعتها حين ارتضت السير في جوقة المطبلين والمهللين للدستور الجديد وحين ارتضت تقزيم قيم العدالة والتنمية والكرامة والحرية التي لا تتجزأ أو تقسم أو تقزم. ومع ذلك فإن من حق هذا الحزب أن يجرب برنامجه في مختبر كبير يدعى: المغرب. وهو لذلك قد وضع برنامجا يرتكز على خمس توجيهات: بناء دولة المؤسسات والديمقراطية ومكافحة الفساد- بناء اقتصاد وطني قوي- يناء مجتمع متماسك ومتضامن- مراجعة المنظومة الأخلاقية بناء على المرجعية الإسلامية والهوية المغربية- صيانة السيادة المغربية وتعزيز الإشعاع المغربي خارجيا.

التزامات حزب التقدم والاشتراكية:
في زمن الكرامة المهدورة يصر الضالعين في اللعبة السياسية على أن الكرامة مطلب آني، لذلك يصوغ هذا الحزب برنامجا من أجل مغرب ديمقراطي يسوده الرخاء والعدالة الاجتماعية ومن أجل الكرامة الآن. هكذا يلتزم حزب الكتاب برفع تحديات التنمية والتنافسية والتشغيل/ بالنمو المتوازن ومعالجة الاختلالات المجالية والاجتماعية، كما يلتزم بسياسة يصفها بالجريئة والنشيطة فيما يتعلق بالإدماج الاجتماعي والتضامن الوطني. أما في الحكامة والديمقراطية وإعادة تنظيم الدولة فيتعهد بمحاربة الرشوة وتعزيز اللامركزية والجهوية. وفي الأخير يجدد التزامه بتعزيز الاستقلال الوطني وإعلاء مكانة المغرب على الصعيد الأممي.
إنه برنامج مثالي ونموذجي وواعد، وإن كان عيبه الوحيد أنه لم يتحقق بعد لينقلنا نقلة تاريخية إلى "أجمل بلد في العالم" وإن كان عيبه ذلك، فعيبنا أننا تقاعسنا عن الحلم والتفاؤل أمام بشاعة فضاعات الواقع حتى أننا لم نصدق لغة "الشفوي".

مغرب التغيير عند حزب جبهة القوى الديمقراطية:
يصوغ حزب جبهة القوى الديمقراطية خمسين إجراء من أجل التغيير على رأسها: الدفاع عن قضية الوحدة الترابية- القضاء على الأمية في ظرف 5 سنوات من خلال تعبئة 100 ألف من حملة الشهادات المعطلين- تأهيل الإدارة العمومية وتحسين جودتها- إصلاح نظام التعليم- تعميم نظام التغطية الصحية ليشمل 70٪ من الساكنة- إصلاح وأنسنة المؤسسات السجنية.. هذا غيض من فيض من برنامج سمين متخم بالوعود التي تلامس مختلف جوانب الأزمات التي يتخبط فيها مغرب اليوم. غير أن التغيير هنا لا يتعدى التغيير اللغوي، فكلمة التغيير هي شعار دون مضمون، كالباب دون منزل، أو كالعنوان دون نص.

نداء الاتحاد الاشتراكي من أجل مغرب المواطنة:
يعتبر الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أن مشروعه هو مشروع بناء مغرب الحداثة المدافع عن قيم العدالة الاجتماعية والتضامن والحرية والمساواة، ويصوغ الحزب مشروعا للإصلاح السياسي لدعم دولة المؤسسات ولتشييد مجتمع المواطنة الكاملة ومكافحة الفساد. ويرى حزب الوردة أن معركة الديمقراطية التي يخوضها تقتضي تنزيل سليم لمقتضيات الدستور الجديد، وضمان تأويل ديمقراطي لنصوصه وأطر كفأة يزكي الحزب تقدمها لانتخابات 25 نونبر ويعتبر أنها القادرة على ممارسة سياسة نظيفة دفاعا عن المصداقية وتعزيزا للإصلاح الديمقراطي والتأهيل الاقتصادي والاجتماعي.
لقد أبانت معظم الأحزاب على قدرة رهيبة في استنبات وتفريخ المصطلحات الدالة على القيم الراقية، وفي مقدمة هاته الأحزاب حزب الاتحاد الاشتراكي الذي تعتبر وثائقه مصدرا لصياغة معجم كوني لو ألبسنا مصطلحاته وألفاظه لحزب أو حكومة أو بلد لاستحق أن يكون قطعة من الجنة.

الحزب العمالي يدعو إلى مغرب متعدد ضمن مغرب موحد:
سبع مرتكزات تشكل القاعدة المتينة لمغرب التعدد كما يتصوره منظرو حزب اليد في اليد: التعليم الجيد المنتج والخدمات الصحية الجيدة، والسكن اللائق، ومحاربة الفقر والهشاشة الاجتماعية وتأطير الشباب وترسيخ مبادئ التعدد والتنوع اللغوي والثقافي ودعم المبادرة الحرة.
هي مرتكزات لو تم تطبيق مرتكز واحد منها لكان كفيلا بإرضاء المغاربة قاطبة، شريطة أن يترجم من لغة الحروف والشعارات إلى لغة الواقع.

هذه بإيجاز مخل بعض المقتطفات من برامج بعض الأحزاب على سبيل التمثيل لا الحصر، وهي برامج لم يقرأها للأسف حتى أصحابها، ولو وجدوا وقتا لقراءتها لوقفوا على بعدها الفاضح البعيد عن أرض الواقع وعلى تجديفها في أعالي الأحلام. ولو قرأها أفلاطون لتخلى عن مدينته الفاضلة، وجاء زحفا إلى "مغرب البرامج الانتخابية".
إن أهم أسباب عدم اقتناع المواطنين بالمؤسسات الحزبية هو إيغالها بشكل مفضوح ومبالغ في صياغة الأماني والتخييلات والأكاذيب، وفي مقابل ذلك فإن الذين يقدمون هذه البرامج يعرفون يقينا أن أجهزة الدولة وقوانينها وتشريعاتها تمنحهم ما قيمته 200 مليار سنتيم عن كل ولاية (5 سنوات) والبرلماني الذي سيوزع برنامج حزبه دون أن يقرأه حتى يعرف قبل أي شخص آخر أن المهمة التي سيترشح لها سيتقاضى عنها 8 مليون سنتيم في الشهر (معفاة من الضرائب) وليس من الخيال أو التمني أن يكلف هذا البرلماني ميزانية الدولة مليون سنتيم و7000درهم كتعويض عن اللباس كي يتأنق جيدا على حساب دافعي الضرائب من أموال الشعب.
وبعد هذه الجولة في الربيع الفردوسي للبرامج تعالوا إلى المغرب الحالي.. مغرب الخمس سنوات مخصوم منها أيام الجملة الانتخابية:

المغرب الحالي: تضخم الفوارق وتفاقم العجز وتراجع المؤشرات:
أ‌- اجتماعيا: يصنف المغرب في الرتبة 114 من أصل 182 على مستوى مؤشر التنمية البشرية، وليس ذلك بغريب في ظل وجود 8.5 مليون معوز وفي ظل بقاء 43 مدينة صفيحية وزيادة 117 ألف منزل صفيحي. وإذا كانت نسبة الأمية تصل إلى 30% (وهو الرقم المثير للتساؤلات) فهي تعتبر نسبة مخجلة، وتؤكد أن حزب ألأمية هو أكبر حزب في المغرب على اعتبار أن عدد الأوراق الملغاة يكتسح بشكل لافت كل مكاتب التصويت، مما يدل على أحد الأمرين إما أن نسبة 30% هي نسبة غير حقيقية وإما أن جل المصوتين هم أميين. ولازال المغرب يكافح من أجل تخفيض عدد وفيات الأطفال والأمهات (30 طفل متوفى دون سن سنة في 1000 ولادة/112 وفاة أم في 100 ألف ولادة).
ب‌- اقتصاديا: سجل المغرب تراجعا اقتصاديا في معدل النمو غير الفلاحي من 5.5% بين 2004 و2007 إلى 3.2% بين 2008 و2011. وإذا كانت تونس مرتبة في 46 في المؤشر الخاص سنة 2011 فيما يتعلق بالتنافسية ومناخ الأعمال فإن المغرب مسجل بـ94 من أصل 183. كما سجل المغرب في الرتبة 97 في مجال حماية المستثمرين مقارنة مع تونس المرتبة 46 في مؤشر سهولة الأعمال. كل هذا أدى إلى عجز تجاري نسبته 48% في تغطية الصادرات للواردات وبعجز 149 مليار درهم وارتفاع الدين الخارجي إلى 92 مليار درهم في 2011. أما على مستوى الدين الداخلي فالدين العام يمثل 55% من الناتج الداخلي الخام.
ت‌- سياسيا: إن المعطيات الرقمية فيما يخص المشاركة السياسية للمغاربة تبقى دون مستوى التطلعات فهي لا تتجاوز نسبة 45 % ويقال أنها متوسطة أو واعدة أو مشجعة، أو أنها أحسن مقارنة مع سابقاتها.. والحقيقة أن أقل من 01% هي نسبة الذين ينخرطون في الأحزاب، و02.8% هي نسبة الشباب دون 35 المنخرط في الجمعيات. ويحتل المغرب الرتبة 132 بحسب ترتيب مراسلون بلا حدود لسنة 2011، والرتبة 89 من أصل 183 حسب فعالية القضاء. والرتبة 85 في 2010 في معضلة الرشوة بعدما كان يحتل الرتبة 79 سنة 2007.

إنها أرقام يندى لها الجبين، وأقل ما يقال عنها أنها مأساوية، وهي لا تتكرر كل خمس سنوات على غرار برامج الأحزاب، بل تتفاقم أمام تعامي الخطاب السياسي عنها، هذا الخطاب الذي قلما استحضر هذه الأرقام إلا في سياق التأكيد على ضرورة التغيير، وهو تغيير على مستوى اللعبة السياسية وليس على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والسياسي. لقد أصبحت اللغة الخشبية الشعاراتية التي تصاغ بها البرامج تدعو إلى الاشمئزاز والشفقة والسخط العارم. لقد آن لهذه الأحزاب أن تصوغ منشورات حقيقة تشير بوضوح وتعيين إلى المسؤولين عن هذه الأزمة المركبة الشاملة التي يعيشها المغرب، وتطالب بتقديم المسؤولين عن تدمير التعليم والصحة والمسؤولين عن البطالة والعطالة والفقر والهشاشة إلى القضاء العادل، لكن أنى للضالعين في الفساد والكساد والرشوة والمحسوبية وإفساد الانتخابات والحياة السياسية أن يكونوا شهودا على أنفسهم.
إن هذه البرامج مسؤولة بشكل مباشر عن تحويل بلدنا العزيز إلى مختبر تجارب يعيث فيه السماسرة فسادا، ولو أن هذه المنشورات التي وزعت فيها برامج الأحزاب تحولت إلى منشورات تثقيفية لعمت المعرفة والوعي أصقاعا لا يصلها إلا سماسرة الانتخابات.

شكيب أريج
888nawras@gmail.com

سكان مدشر تكاديرت بأقا يمنعون مستثمرا فلاحيا من السطو على أراضيهم


سكان مدشر تكاديرت بأقا يمنعون مستثمرا فلاحيا من السطو على أراضيهم
ويحرقون جرارا وجرافة وقنوات ري

المصدر: هيسبريس
عاشت منطقة أقا الأربعاء 14 دجنبر 2011 يوما وُصف بالاستثنائي بعد أن غادر جميع سكان مدشر تكاديرت التابع لجماعة قصبة سيدي عبد الله بن مبارك (66 كلم عن طاطا) مدشرهم في اتجاه منطقة "أسول" التي يقولون أن مستثمرا فلاحيا استحوذ بها على أراضي جموع خاصة بمدشرهم بدون وجه حق واعتصموا بها وقاموا بإحراق جرافة وجرار من الحجم الصغير وأحرقوا قنوات للري بالتنقيط وكل التجهيزات التي وجدوها بالأرض محط النزاع.
ومكث سكان تكاديرت البالغ عددهم حوالي 1500، أزيد من ست ساعات بالأرض المذكورة بعد أن قاطع أبناؤهم الدراسة، مهددين بقتل كل من يقترب منهم خاصة المستثمر الفلاحي الذي يتهمونه بالاستيلاء على أرضهم وحارس الأرض الذي لاذ بالفرار لحظات قبل وصولهم إليه.

ولم تفلح جهود السلطة المحلية في ثني سكان تكاديرت عن احتجاجاتهم إلا بعد حضور عامل طاطا عبد الكبير طاحون الذي اضطر إلى مغادرة مقر العمالة للجلوس مع المحتجين بالأرض التي يعتصمون بها بعد أن رفضوا اختيار لجنة للحوار معه. طاحون الذي كان مرفوقا بأحد أكبر سماسرة الأراضي بالمنطقة حسب فاعلين بأقا وعد المحتجين بوقف كل أشغال التهيئة التي باشرها المستثمر الفلاحي شريطة أن يخلوا الأرض ويتركوا الفرصة لتأخذ العدالة مجراها.
وتعود تفاصيل القضية إلى السنة الماضية بعد أن اعتبر سكان مدشر تكاديرت أن مستثمرا فلاحيا استولى على أرض تابعة لأراضي الجموع تبلغ مساحتها حوالي 75 هكتار، في الوقت الذي يؤكد فيه المعني أنه اشترى الأرض من ماله الخاص ويقوم بإعدادها لتكون ضيعة فلاحية ستعود بالنفع على المنطقة على حد تعبيره.
يشار إلى أن الاحتجاجات التي تعرفها منطقة طاطا تزايدت بشكل ملحوظ منذ تعيين عبد الكبير طاحون عاملا لطاطا في دجنبر 2010، دون أن يستطيع أن يجد لها حلا بل من الفاعلين بطاطا من يتهمه شخصيا بالوقوف وراء الاحتجاجات بشكل غير مباشر بدعمه لمنتخبين بالإقليم دون آخرين، وصمته على لوبيات العقار و"الفساد" بالإقليم حسب الفاعلين المشار إليهم.

الأربعاء، 14 دجنبر، 2011

من يحمي الفساد في طاطا؟ السلطات تتستر على عدد بطائق الانعاش والمحظوظين والمحظوظات


تورط مندوب الانعاش بطاطا في عملية استعباد عمال الإنعاش


والكونفدرالية الديمقراطية للشغل تخوض حربا من أجل قطع رأس الفساد

محنة المعدمين المحرومين من الإستفادة من بطائق الإنعاش الوطني بإقليم طاطا.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.
طغت الشعارات المطالبة بمحاكمة ومحاسبة مسؤولين محليين ورحيل مندوب الإنعاش
الوطني على الإعتصام المفتوح الذي تخوضه أوساط نقابية بمقرمندوبية الإنعاش الوطني،وطالب الساخطون بتخصيص بطائق الإنعاش الوطني للمطلقات والارامل والفقراء والمعوزين عوض إهدائها إلى الموظفين والأغنياء والتجار والحرفين والأشباح وزوجات الموظفين،ونظم الغاضبون مسيرة إحتجاجية صوب عمالة طاطا،للتنديد بالفساد الذي ينخر الإنعاش الوطني بإقليم طاطاوتبديد المال العام ،وطالب الساخطون المديرية العامة للإنعاش الوطني ببعث لجنة لتقصي الحقائق وللكشف عن الفساد الذي يعتري الإنعاش الوطني،ومعرفة عدد البطائق المخصصة لإقليم طاطا والفئة التي تستفيد منها.وتسأل الغاضبون عن سبب خوف مندوب الإنعاش الوطني بإقليم طاطا والسلطات الإقليمية والمحلية من التصريح بالعدد الحقيقي لبطائق الإنعاش والفئة المستفيدة منها،وأنتقد الناشطون إستفادة ذوي بعض المسؤولين الذين تعاقبو على تسير الإنعاش الوطني من بطائق للإنعاش رغم غناهم فضلا عن عديد الموظفين،والأشباح الذين يأتيهم أجرهم إلى بيوتهم أو يتقاضونه في الشارع العام أمام مراى وسمع السلطات الإقليمية والمحلية.وتسألت الأوساط النقابية عن سر إغتناء موظف بسيط في الإنعاش يلقب ب"تنين الإنعاش"في رمشة عين رغم ترتيبه أسفل سافلين في سلم الوظيفة العمومية,وأضحت قضية ثرائه حديث الطاطاويين.وطرحت عديد الاسئلة التي تخشى السلطات طرحها بقوة من قبيل:ما السر في حصول حرفين وموظفين وزوجاتهم وأشباح على بطائق الإنعاش رغم توفرهم على دخل قار؟؟؟وإنتقدت إستمرارإشراف سماسرة الإنتخابات على القرعة دون توفرهم على أي سند قانوني ،وطالبت بإحترام الحريات النقابية وتمكين الفقراء والمعوزين من بطاقة إنعاش دائمة ومعرفة جميع المستفدين من بطائق الإنعاش وتعليق أسماء المستفدين في مقر الجماعات والقيادات والباشويات. وإتهمت مسؤولين كبار بالعمالة بالإستفادة من عديد البطائق المخصصة للفقراء.وتسألت عن السر في غزو المتقاعدين للإنعاش الوطني ومزاحمة الأرامل والمعوزين وجيوش العاطلين، وعلى راسهم متقاعد يعمل نادلا بعمالة طاطا،ودعت إلى فضح اللصوص والمخربين من مصاصي دماء الطاطاويين مذ أزيد من ثلاثة عقود وطالبت السلطات المركزية بفتح تحقيق جدي ونزيه ومحاكمة ناهبي المال العام. وتتجسد مظاهر العبودية في إستغلال عمال الإنعاش بكل تجلياتها من قبل تسخير عمال الإنعاش في السخرة والعبودية المنحطة كنقل الأطفال الى المدارس وقضاء مارب المندوب وبعض المسؤولين، الأمر الذي صار حديث القاصي والداني وإرغام بعض العمال على قضاء الليل داخل المندوبية بعد إنتهاء وقت العمل لإستغلالهم لقضاء مارب المندوب. ومنع العمال المتناوبون على حراسة المندوبية من الإستفادة من البيت المخصص للحارس لغرض في نفس المندوب. ولم تثني محاولات السلطات الامنية والمحلية في ثني الناشطين النقابين عن رفع اعتصامهم، ولم تفلح التهديدات التي تعرض لها النقابيون في وقف حراكهم الإحتجاجي المطالب بمحاكمة وفضح الفساد والمفسدين. وإلتمست نسوة من السلطات العليا التدخل العاجل والفوري لإنصافهن من حرمانهم من الإستفادة من بطائق الإنعاش لدفع رسوم الكراء وفواتير الماء والكهرباء التي الهبت جيوبهن.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.

عمال الإنعاش يواصلون اعتصامهم حتى رحيل مندوب الفساد



عمال الانعاش يواصلون اعتصامهم حتى رحيل مندوب الفساد


لليوم السادس على التوالي يخوض عمال الانعاش الوطني المنضوون تحت لواءكدش اعتصاما مفتوحا بمقر مندوبية الانعاش الوطني بطاطا مطالبين بمحاسبةورحيل المندوب الاقليمي للانعاش الوطني بطاطا بعدما عاث فسادا في تدبيربطائق الانعاش على غير مستحقيها وتستره المفضوح على العشرات من الاشباحوالمتقاعدين والتجار الدين فوتت لهم بطائق من دون وجه حق ، وكانت النقطةالتي افاضت الكاس هو قيام هذا المندوب صباح يوم الخميس الماضي ينزعواتلاف السبورة النقابية الخاصة بالنقابة والتي كانت متواجدة لشهور بمقرالمندوبية كما قام بتمزيق دجميع الاعلانات والبيانات التي كانت ملصقة ،وفي هذا الشان وجه المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديموقراطية للشغلرسالة احتجاجية موقعة من طرف الكاتب العام الوطني نوبير الوطني : وجهتالى كل من وزير الداخلية ووالي جهة كلميم السمارة وعامل اقليم طاطا ، كمااكد المكتب التنفيذي في رسالة مماثلة دعمه للنضالات المشروعة التيتخوضها نفقابة عمال الانعاش الوطني بمساندة من الاتحاد المحلي لك د شبطاطا حتى انتزاع حقوق ومطالب عمال وعاملات الانعاش الوطني

الأحد، 11 دجنبر، 2011

5542 منصب وظيفة تعلن عنها وزارة الداخلية


وزارة الداخلية - المديرية العامة للجماعات المحلية: إعلان عن عملية توظيف بالجماعات الترابية - 5542 منصب وظيفة

آخر أجل هو يوم 22 دجنبر 2011

المملكة المغربية

وزارة الداخلية

المديرية العامة للجماعات المحلية

مديرية المالية المحلية

إعـــلان عن مباريات توظيف

وزارة الداخلية - المديرية العامة للجماعات المحلية: إعلان عن عملية توظيف بالجماعات الترابية - 5542 منصب وظيفة



تعلن وزارة الداخلية عن تنظيم عملية التوظيف بالجماعات الترابية لمختلف الدرجات كما يلي:

عن طريق الانتقاء بتاريخ 25 دجنبر 2011, و تخص الدرجات التالية: الأطباء, الأطباء البياطرة, مهندسي الدولة, المهندسين المعماريين, المتصرفين من الدرجة الثانية.

عن طريق المباراة بتاريخ 31 دجنبر 2011, و تخص الدرجات التالية: المتصرفين من الدرجة الثالثة, المحررين من الدرجة الرابعة, الممرضين المجازين من الدولة من الدرجة الثانية, التقنيين من الدرجة الرابعة و الثالثة, المساعدين الإداريين من الدرجة الرابعة و الثالثة, المساعدين التقنيين من الدرجة الرابعة.

يشارك في هذه العملية المترشحون الحاصلون على الشهادات المحددة لولوج الدرجة المراد التوظيف فيها و حسب التخصصات المطلوبة من طرف الجماعات الترابية.

تودع طلبات الترشيح بمقر العمالة أو الإقليم المراد التوظيف به قبل تاريخ 22 دجنبر 2011 مرفقة بالوثائق التالية:

• بطاقة الترشيح,

• نسخة من الشهادة أو الدبلوم المطلوب مصادق عليها مع قرار المعادلة العلمية إذا كان - مسلما من إحدى الجامعات الاجنبية,

• نسخة من بطاقة التعريف الوطنية مصادق عليها,

• ظرفان يحملان الطابع البريدي و العنوان الشخصي للمترشح.

يمكن سحب ملف الترشيح و الإطلاع على توزيع عدد المناصب المتبارى بشأنها حسب الجماعات الترابية بمقر العمالة أو الإقليم المراد التوظيف به

السبت، 10 دجنبر، 2011

الاتحاد المحلي للكونقدرالية الديمقراطية للشغل يرفع دعويتني ضد مندوب الانعاش بطاطا



الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل


يرفع دعوتين ضد مندوب الانعاش الوطني بطاطا



على إثر الجريمة النكراء التي ارتكبها المندوب الإقليمي للإنعاش الوطني بطاطا صبيحة يوم الخميس 08 دجنبر 2011، والمتمثلة في قيامه بنزع وإتلاف السبورة النقابيـة الخاصـة بنقابـة عمال الإنعـاش الوطني المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بطاطا، والتي كانت معلقة داخل إدارة مندوبية الإنعاش الوطني منذ سبعة أشهر، كما قام بتمزيق جميع البيانات والمقالات التي كانت معلقة في السبورة النقابية، كما تعداه تسلطه وجرأته إلى القذف في النقابة وسب جميع أعضائها بألفاظ نابية لا تليق بمسؤول كهذا.
وأمام هذا السلوك الأرعن الإجرامي الصادر عن هذا المندوب المتسلط الذي ابتليت به طاطا منذ مجيئه وأصبح رمزا من رموز التسيب والعبث والفساد فإن لاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل أصدر بيانا شديد اللهجة أعلن فيه استنكاره بشدة هذه الجريمة الجبانة الصادرة عن هذا المندوب المتسلط ضدا على الحريات والحقوق النقابية التي تكفلها المواثيق والقوانين الوطنية والدولية.


ويذكر أن الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية قد رفع دعوتين قضائيتين في هذا الشأن بالمحكمة الابتدائية بطاطا بتاريخ الجمعة 09 دجنبر 2011 تحت رقم 349/2011


وأعلنت النقابة ومجموعة من إطارات المجتمع المدني دعمها المطلق للاعتصام المفتوح الذي تخوضه نقابة عمال الإنعاش الوطني منذ مساء يوم الخميس 08دجنبر 2011بمقر المندوبية حتى محاسبة ورحيل هذا المندوب الديكتاتور مع ضمان كرامة وحقوق جميع العاملات والعمال، وقد تعرضت العشرات من النساء اللواتي كن حاضرات لوابل من الاهانة والاستفزاز من طرف المندوب الذي وصفه البيان بالكائن المنحط
وغلى ذلك طالبت النقابة عامل الإقليم بالتدخل العاجل لتطبيق القانون وردع هذا المندوب المتهور بدل الاكتفاء بموقف المتفرج، لأن القانون يعلو ولا يعلى عليه.
كما طالبت السيد المدير العام للإدارة العامة للإنعاش الوطني ومعه السيد وزير الداخلية بالتدخل العاجل لوقف هذا المندوب المتهور عند حده، مع ضرورة إيفاد لجنة مركزية محايدة للوقوف على حجم الخروقات والزبونية والفساد المستشري بقطاع الإنعاش الوطني بطاطا.
وصرح لنا مناضلو النقابة أن كل محاولات إقصاء نقابة عمال الإنعاش الوطني وتهميشهم والتضييق على نضالاتهم لن تجدي نفعا ولن تزيد مناضلي ومناضلات نقابتهم العتيدة إلا صمودا وإصرار على إسقاط الفساد والمفسدين والمتواطئين معهم.
وأكد لنا أعضاء من نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بإقليم طاطا أن النقابة ستقف سدا منيعا وبكل الوسائل النضالية المشروعة في وجه المرتزقة والبلطجية والمفسدين والانتهازيين حتى تطهير قطاع الإنعاش الوطني من كل الفيروسات والشوائب.

الجمعة، 9 دجنبر، 2011

بطائق الانعاش المهداة إلى الأقارب المحظوظين والأشباح المخبرين

بطائق الانعاش المهداة إلى الأقارب المحظوظين والأشباح المخبرين



على اثر تزايد حدة مظاهر العبث و الزبونية والمحسوبية والفوضى الدائمة التي يعرفها قطاع الإنعاش الوطني بإقليم طاطا ، نتيجة تفويض المندوب الإقليمي للإنعاش الوطني بإقليم طاطا كل صلاحياته للمسمى " مري حسن " والذي تحول بقدرة قادر من عامل عادي كباقي العمال إلى الآمر الناهي بالقطاع ، يشغل من يشاء ويرهب من يشاء ويطرد من يشاء ، كأنه في ضيعة أبيه كما عبر بعض عمال الانعاش ، بل تعداه هذا الطيش إلى تهديد العشرات من عمال وعاملات الإنعاش الوطني بأوبخ العواقب والنتائج إن هم انخرطوا في النقابة الوطنية للإنعاش الوطني المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، مشددا على ضرورة الانخراط في الجمعية التي أسسها مؤخرا بتخطيط مسبق مع بعض رموز الفساد والإفساد بعمالة إقليم طاطا ، وبدعم مكشوف من طرف إدارة الإنعاش الوطني بطاطا ، بعدما أصبح المنخرطون النقابيون يرفضون كل أنصاف الحلول ، ويفضحون كل أشكال التسيب والنهب التي أصبحت السمة البارزة في تدبير هذا القطاع ، وما فتأت هذه الشغيلة رافضة كل أشكال المساومة والخنوع ، وبعدما أحست شبكة الفساد المتعشعش بقطاع الإنعاش الوطني بإقليم طاطا أن مصالحها وامتيازاتها التي راكمتها لسنوات طوال من هذه البقرة الحلوب أصبحت مهددة ، وبعدما عرف هذا " حسن مري " أن نقابة كدش طلبت من السيد عامل إقليم طاطا خلال أول جلسة حوار تحديد الجهة التي مكنت مري حسن -الذي يصفه بيان النقابة السالفة الذكر بكل جرأة بالبيدق- من 7 بطائق إنعاش دائمة ، تستفيذ منها لحد الآن زوجته وأخواته وأقاربه وأصهاره، زيادة على العشرات من بطائق الإنعاش التي تمنح باستمرار للأشباح والمسؤولين والمخبرين .

إلى ذلك ندد بيان نقابة كدش بكل الممارسات البائدة التي تحاول جاهدة التضييق على نقابة عمال الإنعاش الوطني ، وترهيب مناضليها ومنخرطيها ومنخرطاتها ضدا على التشريعات والقوانين الوطنية والدولية. كما استنكر البيان وبشدة كل السلوكات التهديدية الجبانة الصادرة عن المدعو حسن مري في حق العديد من منخرطيها ، وكذا خرجات تجييش العمال من أجل التغطية على امتيازاته وامتيازات مرؤوسيه

هذا وشجب البيان عملية إقحام واستغلال عمال الإنعاش الوطني بطاطا في الحملات الداعية إلى المشاركة في الانتخابات ، لدعم بعض مافيات وسماسرة الانتخابات . كما سماهم البيان.

وتحمل النقابة المندوب الإقليمي للإنعاش مسؤولية ما يقع من فوضى و تهديدات وتجييش لمن وصفتهم بالبلطجية .ولا يفوتها أن تطالب السيد العامل بالتدخل العاجل لمحاسبة كل من سولت له نفسه العبث بالقانون وبحقوق الآخرين ، والعمل على إرجاع العشرات من البطائق التي يستفيد منها العشرات من المحظوظين وأقاربهم ، ومنها البطائق المهداة للآمر الناهي كما وصف في البيان ، من أجل توزيعها على مستحقيها الحقيقيين من عمال مؤقتين و أرامل ومطلقات ومعطلين ومعطلات ومعوزين ومعاقين .

وطالبت النقابة أيضا المديرية العامة للإنعاش الوطني بالرباط بإيفاد لجنة مركزية محايدة عاجلة للتحقيق في الفساد والخروقات التي تنخر قطاع الإنعاش الوطني بإقليم طاطا .




الأربعاء، 7 دجنبر، 2011

المجتمع المدني بطاطا يطالب وزارة العدل بتحقيق العدل




هيئات تطالب بفتح تحقيق قضائي مع مستشار برلماني بطاطا


ادانت هيئات سياسية ونقابية وحقوقية وجمعوية باقليم طاطا في بيان لها الممارسات التي تضرب في العمق مبدأ المساواة أمام القانون. وجاء في البيان الموقع من طرف ستة عشر(16) اطارا ˝على إثر الحادثة الفضيحة التي وقعت بالقرب من منطقة تمنارمت باقليم طاطا ،والتي راح ضحيتها زوجان بتاريخ 23 نونبر 2011 ،والتي كان بطلها المستشار البرلماني والد البرلماني عن حزب الحمامة حاليا ،الذي لم يخضع ولو لدقيقة حراسة نظرية واحدة ليخلى سبيله مقابل كفالة قدرها اربعين الف درهم (40000)،وذلك في سابقة قضائية خطيرة،وذلك رغم الشكوك التي تحوم حول الملف ،بحكم انه تم ضبط مبالغ مالية بحوزة المعني بالأمر إضافة الى مطبوعات للدعاية الإنتخابية خاصة بإبنه المرشح ،ورغم ذلك لم يتم البحت الدقيق في الملف( الاستماع الى الشهود،البحث في ظروف الحادثة...) ورغم كذلك فرار مقترف الحادثة ،وهو ما سبق أن نبهت اليه مجموعة من الأحزاب في حينه دون جدوى ،في حين أنه وفي عدد من الحالات المماثلة يتم إعتقال المتسببين في الحوادث المميتة...ʺ
وطالبت الهيئات الموقعة على البيان وزارة العدل وكل الجهات المسؤولة بفتح تحقيق جدي ونزيه لإرجاع الأمور إلى نصابها ،حتى تأخد العدالة مجراها الصحيح ،و محاسبة كل من تبت أن له يدا في هذه القضية الفضيحة .كما أعلنت عزمها خوض مجموعة من الأشكال النضالية في مواجهة اللاعدالة واللامساواة أمام القانون حتى إزالة أي لبس في الموضوع.
وكان رجل وزوجته قد لقيا حتفهما يوم 23 نونبر 2011 بعد إصطدام سيارتهما بسيارة المستشار البرلماني محمد تضومانت الذي حاز إبنه مصطفى تضومانت مقعد برلماني في إنتخابات 25 نونبر بدائرة طاطا كوكيل للائحة الحمامة .
حري بالذكر أن مسؤولين بحزب الإتحاد الإشتراكي و الحزب العمالي وحزب العدالة والتنمية بطاطا كانو قد وضعوا شكاية بهذا الخصوص لدى وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بطاطا.

طاطا : فضيلي عمي

حزب الميزان بطاطا يطرد 29 عضوا






حزب الميزان بطاطا بطاطا يطرد 29 عضوا


الذباب الذي كان يحسب البراز كعكة


بعد اجتماع المكتب الإقليمي لحزب الاستقلال لتقييم محطة 25 نونبر الانتخابية خلص هذا الجتماع الاستثنائي إلى طرد 29من أعضائه بما فيهم رئيس المجلس البلدي لطاطا ورئيس المجلس الجماعي لأديس، وحسب البيان فإن قرار الطرد يعود إلى النقارير التي وردت على المكتب الإقليمي والمتضمنة لقرائن تتبث بما لا يدع مجالا للشك إخلال هؤلاء الأعضاء بالقوانين التنظيمية والأخلاقية للحزب.



وفي حقيقة الأمر فإن مشاركة المفضولين في حملات انتخابية لفائدة لوائح انتخابية لأحزاب أخرى كان جهارا نهارا، حتى أن رئيس المجلس البلدي قد وضع ابنه في لائحة السنبلة. كما تحدتث مصادر مطلعة على تحرك شبكة من الأعضاء المفصولين حسب ما تقتضيه المصلحة يحركها الجشع وراء تلقي مبالغ مالية طائلة. وحري بالذكر أن المتجمعين حول حزب الاستقلال لم تجمعهم إلا المصلحة وهي التي فرقتهم.. وكما الذباب يجتمع حول براز يخاله كعكة تهش أسراب هؤلاء النوعية من الكائنات الطحلبية وتتسابق، ثم تطرد من وليمة لتنتقل لتمص دماء الطاطاويين بشراهة ما دام لا أحد يحاسبها والمال الحرام يؤتي أكله.

النقابات التعليمية بطاطا تخوض إضرابا من أجل التعويض عن المناطق النائية



النقابات التعليمية بطاطا تخوض إضرابا من أجل التعويض عن المتطق النائية






أصدرت النقابات التعليمية الثلاث الكونفدرالية الديمقراطية للشغل- الاتحاد الوطني للشغل-الفدرالية الديمقراطية-الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بإقليم طاطا بيانا تقرر فيه خوض إضراب إقليمي لمدة 72 ساعة أيام 12 – 13 و 14 دجنبر 2011
دفاعا عن مطلب تمكين الشغيلة التعليمية بالإقليم بدون استثناء من التعويضات المادية عن المناطق النائية والصعبة ، مع التعجيل بصرفها بأثر رجعي
ويذكر أن النقابات التعليمية الثلاث بإقليم طاطا ( ك د ش – ف د ش – ا و ش م ) اجتمعت مساء يوم الأحد 4 دجنبر 2011 لتدارس ومتابعة المعركة البطولية التي كانت قد خاضتها الشغيلة التعليمية بالإقليم خلال سنة 2010 من أجل تمكين كل نساء ورجال التعليم من التعويضات المادية عن المناطق النائية والصعبة ، والتي توجت حينها بتوقيع المحضر المشترك المؤرخ في 25 مارس 2010 بين النقابات التعليمية ووزارة التربية الوطنية ، وأمام إتباع الجهات المسؤولة سياسة ربح الوقت وصم الأذان تجاه مضمون المحضر السالف الذكر ، وعدم التزام وزير التربية الوطنية بتنفيذه ، ومع استمرار الوزارة الوصية في تجاهل نضالات الشغيلة التعليمية ومطالبها العادلة غير القابلة للتقادم والمماطلة ، فان النقابات التعليمية الموقعة على البيان ، أعلنت تشبثها بحقوق كافة نساء ورجال التعليم العادلة ، وفاء منها لالتزاماتها وتعهداتها الأخلاقية تجاه الشغيلة التعليمية بالإقليم ، وقد قررت - خوض الإضراب مع تنظيم وقفة احتجاجية لمدة ساعتين في اليوم الثاني من الإضراب الإقليمي أمام مقر النيابة الإقليمية بطاطا ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا .



ويأتي هذا التصعيد لأجل تفعيل المحضر المشترك الموقع بين النقابات التعليمية بطاطا ووزارة التربية الوطنية ، وخاصة تعميم التعويضات المادية عن المناطق النائية والصعبة على كل العاملين بقطاع التعليم بالإقليم ، مع التسريع بصرفها وبأثر رجعي ،
ويتضمن البيان مطالب أخرى من بينها مطالبة مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين بتمكين الشغيلة التعليمية بالإقليم من الاستفادة من تخفيضات التنقل بالقطارات من خلال التعاقد مع شركات للنقل الطرقي ، والتراجع عن كافة التكاليف غير الشرعية التي تمت خارج اللجنة الإقليمية المشتركة للحوار سواء المتعلقة بالتدريس أو بالعمل الإداري ، ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص بين الجميع ، والتحقيق في الخروقات المرتبطة بالبنايات المدرسية وبالعبث في تدبير عدد من الأقسام الداخلية . ويتضمن البيان المطالبة بتمكين الأساتذة من مستحقاتهم عن الساعات الإضافية – الدعم التربوي – محو الأمية ... ،التسريع بالتسوية الإدارية والمالية لجميع أساتذة التوظيف المباشر أفواج 2009- 2010- 2011 إدماج جميع المدرسين العاملين في إطار التعاقد بإقليم طاطا في سلك قطاع التعليم المدرسي ، ترسيم جميع الأعوان المؤقتين العاملين بمختلف المؤسسات التعليمية وبمصالح النيابة الإقليمية، الاستجابة للمطالب المشروعة لمختلف الفئات ( أساتذة 3 غشت – المجازون – أساتذة السلم 9 – الدكاترة - هيئة الإدارة التربوية - ملحقو الإدارة والاقتصاد – الملحقون التربويون ...) .


الاثنين، 5 دجنبر، 2011

زوجة عزيز أخنوش تهين الصحافة



زوجة عزيز أخنوش تهين الصحافة

لقد جرب الصحافيون ذوي النياشين العالية، الذين يدعون عادة إلى المحافل الكبرى ، جربوا مذاق الإهانة، فقد أوضحت الصحفية سميرة العثماني عن جريدة المساء لكود الجريدة الالكترونية أنها شعرت بالاهانة من تصرف سلوى أخنوش حين قدومها وصحافيين آخرين إلى حفل افتتاح بعد أن وجهت لهم الدعوة وقد أخبروا أنهم غير مرغوب فيهم. وفي وقت سابق منعت فرنسية قناة العربية المدعوة للحفل من حضوره وهددتهم باحضار الامن. إلى ذلك فقد دعا عزيز أخنوش الصحافيين إلى الحضور لتلقي كلمات الاعتذار.
لقد كان لهذا الحدث أن يظهر العلاقة المتشنجة بين عزيز أخنوش وبين الصحافة، تلك الصحافة التي تنتقى بدقة عالية، حسب تدجينها واحتوائها، وقد كان من البديهي أن يكون هذا التعامل من طرف من لا يقدر قيمة الصحافة الحقة ويعتبرها ذيلا لاحقا، ويتم استدعاء الصحفيين للتلميع والتصبيغ بعد كل مشروع أو مأدبة. وقدعلمت “كود” ان باطرونة “موروكو مول” سلوى اخنوش الادريسي قد اهدت مدراء الصحف “اي باد” بمناسبة الافتتاح، وهي هدية كافية بالاضافة الى الإعلانات، كي لا احد ينتقد هذه السيدة وزوجها اللذان يزدادان قداسة في صحافتنا المغربية.
الدعوة إلى تلقي الاعتذار لم تكن موجهة إلى جميع الصحافيين، فقد تم التركيز على  الصحف التي أغدق عليها أخنوش بالاعلانات، وهو ما يظهر طبيعة الاعتذار الديبلوماسي الذي تعنيه المصالح، و يخشى من قوة منابر إعلامية بعينها، لذلك لا يريد أن يفقد الود معها.
وقد كان موقف الصحفي عادل الزبيري مراسل قناة العربية واضحا حين كتب: " اعلن رفضي التوجه يوم السبت في الساعة الرابعة عصرا التوجه إلى المغرب مول (موروكو مول) لسماع كلمات الاعتذار من الوزير عزيز أخنوش ومن زوجته، وأعلن رفضي للاعتذار من أصله لأنه أسلوب غير ديمقراطي في إعادة الاعتبار لكرامة صحافي تم مسح كرامته بأسلوب بذيء جدا وذنبه أنه تحمل مشاق الطريق لأداء واجبه المهني”.
صرفات ال اخنوش للمذلة للصحافة غطت على حدث افتتاح “موروكو مول ” الجميل التصميم والذي يضم أجنحة رائعة خاصة جناح “لا فناك” لبيع المنتوج الثقافي” ثم القاعة السينمائية الثلاثية الأبعاد، ففي صفحة عادل الزبيري على الفايسبوك كتب “هل يحتاج المغرب إلى ما يسمى بالمغرب مول لكي يظهر بين الأمم فالانتخابات التشريعية التي جرت يوم الجمعة 25 11 2011 رفعت المغرب عاليا بين الأمم خاصة في المنطقة العربية في سياق الربيع العربي، فارحل أيها الوزير عزيز أخنوش وزوجتك مع مشروعكما الإسمنتي المسمى المغرب مول لأن المغاربة لا يحتاجون لمن لا يحترم صحافييه ويتعامل معهم ببذاءة وبقلة احترام”.



الأحد، 4 دجنبر، 2011

الحزب الاشتراكي الموحد بطاطا يهاجم سماسرة الانتخابات ويندد بالشفارة الذين باعوا طاطا


الحزب الاشتراكي الموحد بطاطا يهاجم سماسرة الانتخابات ويندد بالشفارة الذين باعوا طاطا


تداعيات الانتخابات البرلمانية بإقليم طاطا.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.

ندد سياسيون بالأجواء التي مر فيها إقتراع25 من نونبر،وانتقدت أحزاب مشاركة في الإقتراع السلطات الاقليمية والقضائية والأمنية لعجزها عن دحر الفساد والمفسدين.وكان المال الحرام هو سيد الموقف دون منازع فضلا عن  البلطجية وسماسرة ومافيا الانتخابات، وتعددت مظاهر الفساد الإنتخابي بإقليم طاطا وأضحت حديث القاصي والداني وبرع مستشارون جماعيون في إستغلال الحدث، وغير بعضهم لونهم الإنتخابي بين عشية وضحاها وحولوا الإقليم إلى سوق لشراء ذمم الناخبين، وأظهر محترفو العمل الإنتخابي وسماسرة الإنتخابات والكائنات الإنتخابية حنكة ودهاء كبيرين لإستمالة أصوات الناخبين مستغلين الجهل والفقر والأمية والأمية المعرفية والدين وتأليه البشر وتفضيل عنصر على اخر بدعوى القداسة وإلى ما هنالك من الترهات والخزعبلات،وعمل أخرون على إستغلال منجزات بعض المجالس والجماعات وجمعيات المجتمع المدني، وعلى إعطاء الوعود المعسولة للفوز بأصوات الناخبين، وتناسلت أحزاب لم يسمع بها من قبل قط، وانبعث سماسرة لايظهرون إلا في فترة الانتخابات.
وتقدمت أربعة أحزاب-الاستقلال، العدالة والتنمية،الإتحاد الاشتراكي،الحزب العمالي- بشكاية لوكيل الملك تضمنت "خروقات إنتخابية لوكيل لائحة الحمامة، استغلاله إمكانيات المجلس الإقليمي في الدعاية الإنتخابية وقيامه بحملة إنتخابية سابقة لأوانها في إجتماعين رسميين انعقدا بمقر باشوية طاطا يوم31 أكتوبر 2011 و03نونبر2011. لمناقشة مشكل الإنعاش الوطني والتزامه بتشغيل96 حالة في إطار الإنعاش الوطني والتزامه بصرف مسبق للأجورهم دون قيامهم بأية أشغال في أوراش الإنعاش الوطني وعقده لتجمع للسماسرة بمنزل الحاج محمد الخرشي بأقا يوم 18 نونبر 2011 مباشرة بعد صلاة الجمعة.
 "وطالبت الأحزاب الوكيل بفتح تحقيق عاجل في الخروقات. ونظمت مظاهرة أمام المستشفى المحلي بطاطا للمطالبة بإعتقال والد وكيل لائحة الأحرار الذي إرتكب حادث سير أسفرت عن قتل زوجين بدوار اكيواز،وأسهبت مواقع النت في تناول الحدث الذي وأوردته أوسع الصحف إنتشارا في المغرب في صدر صفحاتها الأولى ،وتناولته بالتحليل الرصين والمعمق مع مراعاة الإستماع إلى جميع الإطراف، ورد حزب الأحرار بإصدار بيان بين فيه موقفه مما طرأ،ونفى فرار المستشار البرلماني والد وكيل لائحة حزب الأحرار،وعلل وجود مبلغ  20.000,00 درهم داخل سيارة المستشار إلى أنه رجل أعمال معروف ويخول له القانون حمل مبلغ 50.000,00 درهم. وقال خصومه إن سيارته كانت تتوفر على أمول ومنشورات دعائية للحزب الذي ترشح باسمة إبنه – الأحرار-.
وأودع حزبا العدالة والتنمية والإتحاد الاشتراكي شكاية  لدى وكيل الملك بإبتدائية طاطا بخصوص الحادثة المفجعة.من جهتها شجبت النقابة الوطنية لعمال الإنعاش الوطني-ك د ش- في بيان لها، بشدة عملية إقحام وإستغلال عمال الإنعاش الوطني بطاطا في الحملات الدعائية الى المشاركة في الانتخابات، لدعم بعض مافيات وسماسرة الانتخابات".
ومن ناحيته،أصدر الحزب الإشتراكي الموحد-فرع طاطا-بيانا شديد اللهجة عنونه ب"الخزي والعار لسماسرة الانتخابات، ولمن باع كرامته وصوته على حساب المطالب العادلة لساكنة الإقليم" وسجل الحزب:-إطلاق العديد من المشاريع وتوزيع الإكراميات والمنح على الجمعيات المقربة والموالية، مع استغلال قطاع الإنعاش الوطني لتحقيق أهداف إنتخابوية تحت مظلة مندوبية الإنعاش الوطني والسلطة الإقليمية،إستفحال ظاهرة شراء الأصوات وتوزيع المال الحرام على الناخبين والناخبات يوم الإقتراع في الأحياء والدواوير والمداشر من طرف سماسرة معروفين،أمام مرأى ومسمع من السلطة المحلية، تواجد كثيف لأنصار بعض وكلاء اللوائح وسماسرة الإنتخابات أمام العشرات من مكاتب التصويت من أجل إستمالة الناخبين أو محاولة التأثير عليهم، نقل الآلاف من الناخبين على متن سيارات وشاحنات تابعة للعديد من المرشحين وأنصارهم من أجل التصويت بالمناطق التالية(جماعة ألكوم-جماعة أديس-جماعة أقا إيغان-جماعة تيسينت-جماعة تمنارت-جماعة تكزميرت-جماعة ايت وابلي-جماعة إسافن-جماعة أكينان-جماعة تزغت-بلدية طاطا-)قيام العديد من أعوان السلطة بإستمالة الناخبين من أجل التصويت لصالح مرشح معين،تجول العديد من أعوان ورجال السلطة داخل مكاتب التصويت بالإقليم من دون حسيب ولا رقيب,وجود أشخاص غرباء بالعديد من مكاتب التصويت ليسو بأعضاء مكاتب التصويت ولا بممثلي الأحزاب،السماح للمئات من الناخبين بالتصويت بواسطة وثيقة الإشعار المتضمنة لمكان التصويت من دون الإدلاء ببطاقة التعريف الوطنية أو وثيقة أخرى تثبث هوية الناخب،وقد تكرر حدوث هذا الخرق في عدة مكاتب موجودة في جماعات(اللكوم-أكينان-ابن يعقوب- تمنارت- تكموت- تكزميرت-تليت-)إستعمال أساليب بائدة وعلى رأسها تجييش البلطجية واستغلالهم المفضوح في التأثير على الناخبين والتضييق على الإطارات المناضلة.
وأعلن الحزب عن:استنكاره الشديد لكل الخروقات الخطيرة التي عرفتها إنتخابات25 نونبر 2011 بإقليم طاطا،وهنأ الجماهير الشعبية الحرة بإقليم طاطا على مقاطعتها الواسعة لإنتخابات كتعبير عن رفضها لها بإعتبارها تعد في جوهرها إستمرارا للنظام المخزني المتحكم في الثروة والسلطة ودعا كافة مناضلي الحزب الإشتراكي الموحد بإقليم طاطا وجميع الهيئات الحرة وشرفاء هذا الإقليم المنسي إلى التعبئة الدائمة لمواصلة النضال حتى تحقيق ملكية برلمانية حقيقية وإسقاط الفساد والاستبداد،وأبدا دعمه المطلق لنضالات حركة 20فبراير بكل الوسائل المشروعة حتى تحقيق جميع مطالبها في الكرامة والعدالة والديمقراطية والعيش الكريم.
"طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري

الحمامة ذات المخالب في طاطا تفوز بانتخابات 25 نونبر والأحزاب الكرتونية تولول وتتهم عامل الإقليم بالانحياز



الحمامة ذات المخالب في طاطا تفوز بانتخابات 25 نونبر والأحزاب الكرتونية تولول وتتهم عامل الإقليم بالانحياز
سياسيون يتهمون مسؤولين محليين بدعم مرشح وعجزهم عن جعل حد للفساد.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.
اتهم سياسيون مسؤولين محليين بدعم مرشح وعجزهم عن جعل حد للفساد, وانتقدت أربعة أحزاب-العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة والعهد الديمقراطي والعمالي،السلطات القضائية والأمنية والإقليمية، في مظاهرة حاشدة شهدتها ساحة المسيرة. ورفع الساخطون على نتائج الإقتراع شعارات قوية منددة بالسلطات الإقليمية والقضائية والأمنية وتجار الإنتخابات والأباطرة والسماسرة، ونال عامل طاطا نصيبه من السخط غير منقوص خلال الشعارات التي رددها السياسيون،من قبيل:
"طاحون سير فحالك،طاطا ماشي ديالك"
طاحون يتفلى،الخروقات بالجملة"
طاحون يا حقير ،عاقت بك الجماهير"
الوكيل سير فحالك ،طاطا ماشي ديالك"
الرحيل الرحيل، لطحون العميل"
طاطا يا جوهرة، كلاوها  الشفارة"
هدي شوهة هدي شوهة،الإدارة مشبوهة".
واتهم عامل طاطا بتواطئه ودعمه لبعض المرشحين من خلال مشاركته  وحضوره إلى جانبهم في الإجتماعات التي يشاركون فيها، وتساءل السياسيون عن سبب عجز السلطات الإقليمية والأمنية والقضائية عن ردع خفافيش الليل التي تمتهن شراء ذمم الناخبين، وشككوا في القضاء لعجزه عن إظهار الحقيقة رغم تبوث إستعمال المال لإستمالة الناخبين، وعدد الساخطون الخروقات التي إعترت عملية الإقتراع من قبيل مشاركة أعوان السلطة في الحملات الدعائية لبعض المرشحين ممن يحظون بالقرب من السلطات الإقليمية، وعسكرتهم يوم الاقتراع أمام مكاتب التصويت ونقل المرشحين للناخبين  إلى مكاتب التصويت، وضرب الغاضبين مثل الناخب الذي ضبط وهو يصور عملية التصويت داخل المعزل بالدائرة 1 بالمكتب رقم2 ببلدية أقا.
 من ناحيته وصف وكيل لائحة حزب العهد الديمقراطي الإنتخابات ب"المهزلة الإنتخابية التي تورطت فيها السلطات الإقليمية والقضائية والأمنية على حد سواء، وهو تعبير عن الرجعية والديكتاتورية الممارسة في حق المواطن الطاطاوي التي هي بمثابة سياسة ممنهجة من قبل السلطات، وأردف أن صناديق الإقتراع لم تنصفهم، بل أفرزت نخبا فاسدة إشترت الذمم أمام مرأى ومسمع الجميع ولم تحرك السلطات القضائية والأمنية والإقليمية ساكنا، ووسمها بالمتعفنة التي تدور في فلك تجار الانتخابات، واستنكر بشدة تعامل وحيف السلطات الإقليمية والقضائية والأمنية في حق المرشحين، وأكد تشبته وإلتزامه بالقيم الديمقراطية والخطب الملكية،  لتخليق الحياة السياسية و محاربة تجار الانتخابات. وانتقد بشدة صمت وعدم تحرك السلطات القضائية والأمنية وقيامها بواجبها المهني، وانتقد عدم تحرك مختلف السلطات التي تتلقى رواتبها من أموال دافعي الضرائب. وتوعدها بالدخول في أشكال تصعيدية. من ناحيته ندد حزب الأصالة والمعاصرة  بالخروقات التي شابت العملية الإنتخابية وعدم جعل حد للفساد وتجار الانتخابات.
من جانبه اتهم وكيل لائحة العدالة والتنمية عامل طاطا بدعم بعض المرشحين ،وأشارإلى قيام بعض المرشحين بحملة سابقة لأوانها وإلى تحدي الطاطاويين للفساد رغم شراء الذمم، واتهم السلطات بالضغط على بعض الجماعات السلالية للتصويت لمرشح بعينه، ونبه القضاء إلى أن مغرب اليوم مخالف للمغرب الذي كان من قبل.
وإلى ذلك فقد فاز في دائرة طاطا وكيل الأحرار بحصوله على13301 صوتا متبوعا بوكيل الإستقلال بحصوله على 5769. ولم يصدر أي بيان عن الأطراف المتهمة من قبل المتظاهرين لإيضاح موقفها من التهم المنسوبة إليها والتي تناولتها وسائل الإعلام وأضحت حديث القاصي والداني.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري