الأحد، 4 دجنبر، 2011

الحمامة ذات المخالب في طاطا تفوز بانتخابات 25 نونبر والأحزاب الكرتونية تولول وتتهم عامل الإقليم بالانحياز



الحمامة ذات المخالب في طاطا تفوز بانتخابات 25 نونبر والأحزاب الكرتونية تولول وتتهم عامل الإقليم بالانحياز
سياسيون يتهمون مسؤولين محليين بدعم مرشح وعجزهم عن جعل حد للفساد.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري.
اتهم سياسيون مسؤولين محليين بدعم مرشح وعجزهم عن جعل حد للفساد, وانتقدت أربعة أحزاب-العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة والعهد الديمقراطي والعمالي،السلطات القضائية والأمنية والإقليمية، في مظاهرة حاشدة شهدتها ساحة المسيرة. ورفع الساخطون على نتائج الإقتراع شعارات قوية منددة بالسلطات الإقليمية والقضائية والأمنية وتجار الإنتخابات والأباطرة والسماسرة، ونال عامل طاطا نصيبه من السخط غير منقوص خلال الشعارات التي رددها السياسيون،من قبيل:
"طاحون سير فحالك،طاطا ماشي ديالك"
طاحون يتفلى،الخروقات بالجملة"
طاحون يا حقير ،عاقت بك الجماهير"
الوكيل سير فحالك ،طاطا ماشي ديالك"
الرحيل الرحيل، لطحون العميل"
طاطا يا جوهرة، كلاوها  الشفارة"
هدي شوهة هدي شوهة،الإدارة مشبوهة".
واتهم عامل طاطا بتواطئه ودعمه لبعض المرشحين من خلال مشاركته  وحضوره إلى جانبهم في الإجتماعات التي يشاركون فيها، وتساءل السياسيون عن سبب عجز السلطات الإقليمية والأمنية والقضائية عن ردع خفافيش الليل التي تمتهن شراء ذمم الناخبين، وشككوا في القضاء لعجزه عن إظهار الحقيقة رغم تبوث إستعمال المال لإستمالة الناخبين، وعدد الساخطون الخروقات التي إعترت عملية الإقتراع من قبيل مشاركة أعوان السلطة في الحملات الدعائية لبعض المرشحين ممن يحظون بالقرب من السلطات الإقليمية، وعسكرتهم يوم الاقتراع أمام مكاتب التصويت ونقل المرشحين للناخبين  إلى مكاتب التصويت، وضرب الغاضبين مثل الناخب الذي ضبط وهو يصور عملية التصويت داخل المعزل بالدائرة 1 بالمكتب رقم2 ببلدية أقا.
 من ناحيته وصف وكيل لائحة حزب العهد الديمقراطي الإنتخابات ب"المهزلة الإنتخابية التي تورطت فيها السلطات الإقليمية والقضائية والأمنية على حد سواء، وهو تعبير عن الرجعية والديكتاتورية الممارسة في حق المواطن الطاطاوي التي هي بمثابة سياسة ممنهجة من قبل السلطات، وأردف أن صناديق الإقتراع لم تنصفهم، بل أفرزت نخبا فاسدة إشترت الذمم أمام مرأى ومسمع الجميع ولم تحرك السلطات القضائية والأمنية والإقليمية ساكنا، ووسمها بالمتعفنة التي تدور في فلك تجار الانتخابات، واستنكر بشدة تعامل وحيف السلطات الإقليمية والقضائية والأمنية في حق المرشحين، وأكد تشبته وإلتزامه بالقيم الديمقراطية والخطب الملكية،  لتخليق الحياة السياسية و محاربة تجار الانتخابات. وانتقد بشدة صمت وعدم تحرك السلطات القضائية والأمنية وقيامها بواجبها المهني، وانتقد عدم تحرك مختلف السلطات التي تتلقى رواتبها من أموال دافعي الضرائب. وتوعدها بالدخول في أشكال تصعيدية. من ناحيته ندد حزب الأصالة والمعاصرة  بالخروقات التي شابت العملية الإنتخابية وعدم جعل حد للفساد وتجار الانتخابات.
من جانبه اتهم وكيل لائحة العدالة والتنمية عامل طاطا بدعم بعض المرشحين ،وأشارإلى قيام بعض المرشحين بحملة سابقة لأوانها وإلى تحدي الطاطاويين للفساد رغم شراء الذمم، واتهم السلطات بالضغط على بعض الجماعات السلالية للتصويت لمرشح بعينه، ونبه القضاء إلى أن مغرب اليوم مخالف للمغرب الذي كان من قبل.
وإلى ذلك فقد فاز في دائرة طاطا وكيل الأحرار بحصوله على13301 صوتا متبوعا بوكيل الإستقلال بحصوله على 5769. ولم يصدر أي بيان عن الأطراف المتهمة من قبل المتظاهرين لإيضاح موقفها من التهم المنسوبة إليها والتي تناولتها وسائل الإعلام وأضحت حديث القاصي والداني.
طاطا-المغرب-من:صالح بن الهوري

ليست هناك تعليقات: