الأربعاء، 6 أبريل، 2011

اسافن نقطة ساخنة



حراك احتجاجي باسافن للتنديد بالاوضاع اللانسانية وللمطالبة بالتغيير.


طاطا:من صالح بن الهوري. شهدة قيادة وجماعة اسافن-اقليم طاطا- حراكا احتجاجيا نظمه ناشطون ومعطلون وفلاحون وعمال وطلبة وبعض ممثلي السكان-معارضة- للتنديد باللاوضاع اللانسانية التي تعرفها المنطقة من فقر وتهميش وحرمان من ابسط الحقوق التي قابلتها الجهات المعنية باللامبالاة والاذان الصماء وسياسة التسويف والمماطلة,حسب ناشطين.ونظم ناشطون وقفة ومسيرة احتجاجيتين سلميتين صبيحة يوم السوق الاسبوعي بخميس اسافن,

و انطلقت المسيرة من المركز صوب قيادة اسافن,وتزامنا مع انطلاقها نشب اشتباك بالايادي بين عضو في الاغلبية المسيرة للمجلس الجماعي ورئيس المجلس لاسباب يجهل كنهها,مما دفع الرئيس الى ولوج مكتبه تجنبا لما لايحمد عقباه,و توقف المتظاهرون امام القيادة ورفعوا شعارات منددة بالاوضاع المزرية التي تعيشها ساكنة اسافن من قبيل


"علاش جينا واحتجينا,الماء والضو غالين علينا."علاش جينا واحتجينا,المعيشة غالية علينا."

من تزغت لاسافن,المجالس تحت السباط."

اولادكم خدمتهم,اولاد الشعب همشتهم.

وندت حركة اسافن للتغير بالاوضاع المزرية التي تعرفها ساكنة اسافن في كلمتها واكدت على ضرورة الاستمرار في المعركة النضالية الى حين تحقيق كافة المطالب العادلة والمشروعة.

وثم فرز لجان التعبئة على مستوى الدواوير.وعرف اليوم الموالي تنظيم وقفة اخرى بعيد صلاة الجمعة امام مسجد مركز اسافن للمطالبة بذات المطالب والتنديد بذات الاوضاع, ودعت حركة اسافن للتغير الساكنة للانخراط الفعلي في المعركة النضالية الى حين تحقيق الملف المطلبي وتكريس الفعل النضالي بالمنطقة ورفع الحيف والتهميش والاقصاء الذي تجابه به مطالب الساكنة العادلة.واعلنت في بيان صدر عقب الوقفة عن:استمرارها في المعركة النضالية لتحصين مكتسباتها المشروعة ونددت بسياسة التسويق والمماطلة تجاه الملف المطلبي ورفضها التام لسياسة التقسيم الجهوي الجديد ودعت كافة القوى السياسية والاطارات النقابية والجمعوية وكافة الضمائر الحية للانخراط الفعلي في نضالات الجماهير,وابدت تضامنها المبدئي واللامشروط مع كافة الحركات الاحتجاجية على ربوع الوطن وحملت كامل المسؤولية للسلطات المعنية لما ستؤول اليه الاوضاع.

يذكر ان حوالي22قرية بجماعة تزعت تعاني من وعورة المسالك نظرا لطبيعة المنطقة الجغرافية وعدم وجود طريق معبدة ,وعدم توفرها على مستوصف محلي مما يرغم ساكنتها على الانتقال الى مركز جماعة تزغت وتعاني قرى اخرى من عدم وجود مدارس ابتدائية-ومران,اميدي,تغرات-ويامل الاهالي بالمنطقة في استجابة السلطات العليا لمطالبهم العادلة فورا وبتخصيص فائض المجلس الاقليمي الذي خلفه العامل السابق لببناء طرق معبدة لفك العزلة عنهم وعن قرى دودرار-حيث مناجم الذهب ثمة- وتشيد مدارس للحد من ظاهرة الهدر المدرسي بالمنطقة وتشيد مستوصف محلي وفتح المستوصف الموصد بدودرار,وربط قرية تمزرارت-جماعة وقيادة ايت وابلي- بطريق ومعبد والرفع من المنحة الدراسية لابناء هذا العالم المهمش والمنسي.

الى ذلك اهتز الراي العام الطاطاوي على وقع فضيحة اكتشاف روث الفئران في الخبز صبيحة فاتح ابريل اهتزازا,وطرحت الاسئلة التالية بقوة:

من يحمي المستهلك من الارتفاع المهول للمواد الاساسية والهاب فواتير الماء والكهرباء لجيوب الطاطاويين؟

واين هي الجهات المعنية بمراقبة الاسعار والجودة وحماية المستهلك؟

وهل فعلا يزجر ويردع كل من خالف شروط السلامة الصحية؟

واين هي السلطات المحلية والاقليمية وما رايها في هذه الفضيحة المدوية؟

ومن يحمي المستهلك الطاطاوي المغلوب على امره من جشع المضاربين ومصاصي الدماء؟

وتبقي الصور التي التقطها ناشطون ابلغ واصدق معبر عن محنة المستهلك باقليم طاطا,رغم محاولة كارهي حق المواطن في الخبر والحصول على المعلومة وحرية الصحافة والتعبير والدفاع عن حقوق الانسان,الذين لم يرق لهم التقاط صور لهذه الفضيحة ورفع عصا التهديد بالاستنجاد بالقضاء في وجه الناشطين, الامر الذي لم يعيروه الناشطون اي اهتمام,فمن المسؤول عن غياب المراقبة وزجر كل من يتاجر بصحة المواطنين؟

وما خفي اعظم,يبقى الترقب سيد الموقف,فهل ستصدر هيئات المجتمع المدني بيانات استنكار وشجب؟

وهل ستنظم وقفات احتجاجية؟

وهل سيصل تقرير اللجنة التي رفضت الحديث الى الصحافة لاسباب تخصها الى وسائل الاعلام ؟وهل سيثم زجر وردع المخالفين؟هذا ما ستكشف عنه الايام المقبلة.

طاطا:من صالح بن الهوري.0674638595.

ليست هناك تعليقات: