الاثنين، 21 يونيو، 2010

الخاسر والرابح بعد تصدر فريق براعم ثانوية الوحدة الإعدادية الرتبة الثانية وطنيا



الخاسر والرابح
بعد تصدر فريق براعم ثانوية الوحدة الإعدادية الرتبة الثانية وطنيا

استطاع فريق براعم ثانوية الوحدة الإعدادية بطاطا كسر جميع التوقعات بإحرازه الرتبة الثانية وطنيا في إطار كأس دانون لكرة القدم، وقد كان قاب قوسين من إحراز البطولة الوطنية والذهاب إلى جنوب افريقيا للعب مباريات على هامش كأس العالم مع فرق دولية، لولا أن الحظ خالفه في ضربات الجزاء الترجيحية بمدينة القنيطرة حيث نظمت التصفيات النهائية، واستطاعت البراعم التطوانية اغتيال الحلم الجنوبي.

ذكرنا أن فريق براعم ثانوية الوحدة الإعدادية قد فاجأ الجميع، لان العراقيل التي واجهته لا تتمثل في قوة الفرق المنافسة وفقط، بل تمثلت أيضا في تخلي الجميع عن هذا الفريق وعدم الاكتراث بالمواهب التي يختزنها.

وفي حفل نظمته ثانوية الوحدة الإعدادية احتفالا بفريق البراعم تحدث مدير الثانوية بمرارة عن تخلي الجميع عن هذا الفريق باستثناء النيابة الإقليمية التي وفرت النقل للفريق إلى مدينة القنيطرة، وفي نفس الصدد صرح أستاذ مادة التربية البدنية (أحمد أوحمد) الذي يدرب البراعم رفقة زميله الأستاذ (رضوان طالبي) للجريدة بأن أكبر المتخلين عن الفريق هي الأكاديمية الجهوية لكلميم السمارة التي كان من الواجب عليها دعم الفريق وتوفير الدعم اللوجستيكي، له خاصة وهو يخوض التصفيات بين الجهات.

وقد تساءلنا عن دور الجامعة الملكية للرياضة المدرسية والفرع الجهوي، وعن مصير المبالغ المالية التي تتلقاها سنويا فأجابنا نفس المصدر أن الجمعية الرياضية تلتزم بدفع النسبة المحددة قانونيا، غير أن الفرع الجهوي للجامعة الملكية للرياضة المدرسية قد اجتهد وأضاف خمسة دراهم هذه السنة عن كل تلميذ، وهو ما لم تفرضه الجمعية الرياضية بالمؤسسة على التلاميذ الذين يستطيع أباؤهم وأولياؤهم بالكاد تسديد نفقات رسوم الدخول المدرسي. لقد اعتبرت الأكاديمية الجهوية لكلميم السمارة هذه الحيثية المادية مبررا لحجب دعمها عن البراعم.

أستاذ التربية البدنية (رضوان طالبي) المدرب للفريق رفقة زميله عبر للجريدة عن قوة الإرادة والعزيمة التي ميزت فريق البراعم، وعن الجدية والانضباط الذي أبانت عنه عناصر الفريق في مواجهة فرق توفرت لها من الإمكانات ما تحلم به فرقة البراعم الفقيرة. وذكر رضوان طالبي أن فريقه لم يتوفر على الأحذية الرياضية إلا في التصفيات الأخيرة، كما أشار إلى أن لعب البراعم في ملعب معشوشب الأرضية مسألة أربكت الفريق الذي تعود دائما اللعب على أرضية متربة.

الفرحة بالنصر والتتويج المستحق وتكريم الفريق بالاحتفال به يوم 09 أبريل 2010 بثانوية الوحدة الإعدادية رفع معنويات الفريق وطاقمه التدريبي وأنساهم مرارة الخيبات التي كانت أشد مضاضة من ذوي القربى. الاحتفال الذي نظم على شرف الفريق وزعت فيه جوائز وشهادات تقديرية على اللاعبين الموهوبين وذلك بحضور النائب الإقليمي وفعاليات المجتمع المدني ورئيس المجلس البلدي لبلدية طاطا الذي أبى إلا أن يكرم البراعم بهدايا تشجيعية.
لقد خسر الذين تخلوا وتخلفوا عن دعم فريق براعم ثانوية الوحدة الإعدادية وربح الذين دعموه ماديا ومعنويا.
شكيب أريج- طاطا

هناك تعليق واحد:

new balance tennis shoes يقول...

هذه هي زيارتي الثانية لهذا بلوق. بدأنا مبادرة جديدة في نفس فئة هذا بلوق. قدمت لنا مع بلوق الخاص بك معلومات قيمة للعمل بها. لقد قمتم بعمل رائع....

هتاف!
new balance tennis shoes