الجمعة، 1 يوليوز، 2011

حملة دستور النعام بطاطا





حملة دستور النعام بطاطا
بمصورة: عبد اللطيف





بأوامر مخزنية يأتمرون








يطبلون









يزمرون







يستهجنون نضالات الأحرار ويشهدون شهادة الزور




يزايدون على الوطنية والملكية








يخفون الشمس بالغربال




الكاميرا التي لا تكذب وثقت صورهم حتى لا يزايدون مرة أخرى





حتى لا يقفوا في اليمين واليسار والوسط



وحتى لا يمشوا غدا في جنازات الشهداء




فالقتل الرمزي الذي مارسوه هنا على القيم والشعب والوطن يرقى إلى أكثر من البلطجة






ميسو رئيس جمعية المعاقين.. الحاضر دائما في أعراس السلطة










بوغالم: بالأمس كان حاضرا لوقفات 20فبراير




مع الجميع










أطفال ساحة العتيبة التي استقطبتهم الأعلام الوطنية الموزعة





وطنيتهم ما زالت بخير





ها هم الأحرار الشرفاء الذين لا يخرجون بالمقابل ولا بأوامر من الأسياد








ليست هناك تعليقات: