الاثنين، 13 يونيو، 2011

مائدة مستديرة حول المافيا التي تنهب أراضي الجموع بطاطا


مائدة مستديرة حول المافيا التي تنهب أراضي الجموع بطاطا








دعوات لاصدار قانون جديد منظم للاراضي الجموع بالمغرب وتنظيم مناظرة وطنية باقليم طاطا والتجرد من النزعة القبلية وحماية اراضي الجموع من اباطرة المال والجاه ومافيا العقار الذين غزو اقليم طاطا.



طاطا:من صالح بن الهوري.
دعا ناشطون خلال المائدة المستديرة حول"نزاع اراضي الجموع باقليم طاطا"التي نظمتها منظمة الشبكة الامازيغية من اجل المواطنة بطاطا,الى اصدار قانون جديد منظم للاراضي الجموع بالمغرب وتنظيم مناظرة وطنية باقليم طاطا وتجاوز النظرة القبلية وحماية اراضي الجموع من اباطرة المال والجاه ومافيا العقار الذين غزو اقليم طاطا وسيطرو على اراضي شاسعة مستغلين امية وضعف تكوين امناء واعضاءالمجالس النيابية.واشار الناشطون خلال تدخلاتهم الى ابرز واهم المشاكل المعقدة التي تعتري اراضي الجموع باقليم طاطا,والى الاطار القانوني المنظم لاراضي الجموع,وشخص الناشطون واقع اراضي الجموع وطبيعة النزاعات المرصودة بالاقليم,وخلصو الى التفكير في خلق اليات مشتركة للمرافعة والمناصرة.
وسجل غياب بعض امناء واعضاء المجالس النيابية وممثل وزارة الداخلية وفاعلين محلين اشتهرو بالتدخل لاجراء الصلح بين المتنازعين حول اراضي الجموع بالاقليم.

وطغى على اشغال المائدة المستديرة حج اباطرة المال والجاه ومافيا العقار الى اقليم طاطا لاستحواذ على اراضي شاسعة مستغلين امية وفقر امناء واعضاء المجالس النيابية بدعم من سماسرة ومنتخبين محلين,بهدف تبيض الاموال والحصول على قروض بنكية ومبادلة الاراضي التي حصلو عليها بالتحايل على القانون بعد حصولهم على التنازل عنها باراضي في ملكية المياه والغابات بمدن مغربية يعرف قطاع العقار فيها ارتفاعا مهولا بغية الاغتناء والربح.
واشار ناشط الى ان المجالس النيابية لاتشتغل ضمن مجال اختصاصها والى غياب شريك اساسي-مجلس الوصاية-,واردف ان امناء واعضاء المجلس النيابية يفتقرون الى التكوين والتاطير واكد انه لاتنمية بدون حل مشكل اراضي الجموع باقليم طاطا التي تعد احد ابرز واهم اسباب غياب الاستثمار عن الاقليم الشاسع,وتسال عن عدم طرح مشكل ذهب طاطا في البرلمان,وما قيمة اراضي الجموع اذا ظلت جرداء غير مستثمر فيها؟
ودعا الى وضع تصور ورؤى لحل معضلة اراضي الجموع وتجاوز النزعة القبلية الضيقة والتوافق والتراضي بين جل الجماعات السلالية.
من ناحيته اشار اخر الى ان الوصاية شجعت مافيا العقارعلى الحصول على اراضي سلالية شاسعة واخرى يملكها الخواص,واكد ان الهدف من خلق جماعات سلالية وهمية نشوب نزاعات بين ذوي الحقوق ليتسنى للدولة نزع الملكية منهم,واردف ان امية امناء واعضاءالمجالس ادت الى توقيعهم على وثائق لا يدرون كنهها وسيطرة عدة مؤسسات على اراضي الخواص والجموع,وطالب برفع وصاية الدولة عن مجلس الوصاية وبتطبيق مناظرة1995.
وقال اخر ان سماسرة العقار يحجون الى اقليم طاطا بغية الحصول على اراضي شاسعة للحصول على قروض بنكية ضخمة معتبرة,وطالب بضرورة توفر شروط في امناء واعضاء المجالس النيابية وبقانون جديد ينظم اراضي الجموع وتظافر الجهود للتحقق من نية واهداف سماسرة العقار.ويرى اخر ان الاشكال لايكمن في الجانب القانوني بل يتجلى في غياب ارادة تفعيل القانون وانعدام رغبة الدولة في حل مشكل اراضي الجموع لغياب ارادة حقيقة,واذكائها للصراعات والنزاعات بهدف السيطرة على الاراضي.


مراسلة من صالح بن الهوري/طاطا

ليست هناك تعليقات: