الاثنين، 16 يناير، 2012

منع 475 من اجتياز مباراة بطاطا


شكاية المعطلين المفتوحة:

الممنوعون بقوة من اجتياز المباراة


حامي الإجازة بإقليم طاطا طاطا في :09 يناير 2012
الممنوعون بالقوة من اجتياز مباراة

إلــــى السيــد المحترم: وزير الداخلية


الموضوع: شكاية مفتوحة

سلام تام بوجود مولانا الإمام
وبعد،

علاقة بالموضوع أعلاه يشرفنا أن نتقدم إلى سيادتكم الموقرة بتظلمنا محيطين علمكم، نحن شباب وشابات إقليم طاطا الحاصلين على شهادات الإجازة ، أنه و بعد توصلنا باستدعاءات كتابية و موقعة من طرف السيد عامل الإقليم مفادها الحضور لمركز الامتحان يوم 08 يناير 2012 لاجتياز مباراة متصرف من الدرجة الثالثة التي أعلنت عنها وزارة الداخلية قسم الجماعات المحلية ، فوجئنا بعسكرة مركز الامتحان من طرف القوات العمومية بقيادة رئيس مفوضية الشرطة بطاطا و رئيس قسم الاستعلامات العامة و كاتب عام عمالة طاطا و باشا المدينة و قائد القوات المساعدة... كما عمل المسئولون أعلاه و بشكل متناقض مع ابسط حقوق الإنسان في التباري الحر و النزيه على منعنا من الدخول إلى مركز الامتحان لاجتياز هده المباراة بدون أي سند قانوني رغم حضورنا ساعة قبل الموعد المحدد للامتحان و إدلائنا بالاستدعاءات الكتابية المتوصل بها و بطائق التعريف الوطنية، في حين تم السماح للبعض و بشكل انتقائي بالدخول إلى مركز الامتحان تزكية للوساطة و المحسوبية بشكل واضح أمام أعين العامة .
و نخبركم أننا لم نتلقى من المسئولين المذكورين أعلاه أي مبرر لمنعهم لنا إلا السب و القذف الحاط بالكرامة الإنسانية و المس بسلامتنا البدنية حيث سجلت حالات اغماءات و رضوض في صفوف الممنوعين و الممنوعات.
السيد المحترم،
إن الأسلوب الحالي و الذي يتناقض و بشكل صارخ مع توجهات المملكة و المسار الديمقراطي و الحداثي الذي انخرطت فيه بلادنا يجعل هده المباراة فاقدة لأية شرعية حيث اجتازها 119 شاب (ة) و منع 457 دون وجه حق و بدون مبرر.
في الأخير نطلب من سيادتكم الموقرة فتح تحقيق نزيه و حر في هذه الأحداث و متابعة كل من ثبت تورطه في منعنا من حقنا في التباري الحر و الشفاف، و العمل على التدخل لدى الجهات المعنية لإلغاء هذه "المباراة" و محاسبة كل أشكال الشطط في استعمال السلطة.

ملاحظة:
نسخة موجهة لكل من : الديوان الملكي، رئيس الحكومة، وزير العدل، وزير تحديث القطاعات العمومية.

ليست هناك تعليقات: