الأربعاء، 17 غشت، 2011

حزب الخروف





حزب الخروف

لقد قررنا نحن- صفوة الشعب- من الممخزنين، أصحاب- العام زين-من المنبطحين- أصحاب المصلحة-من الشياطين الخرس- من الربجوازيين وسيرورات البورجوازية وبمعية من المخزن والداخلية- لقد قررنا أن ننشيء حزب الخروف وشعاره الخروف للدلالة على الخضوع والتزلف، نحن نعال السلطة وابواقها وآذانها وشبيحتها وبلطجيتها وسماسرتها وشمكارتها سنكون رهن إشارة الباشاوات والقيادات ، منا الهراوات، ومنا دوزيام حلوف، ومنا القراعي لمن عصا.
وبمناسبة الانتخابات الموازية لعيد الأضحى فإن برنامجنا الشفاف الواضح يتضمن خروفا لكل مواطن- من لديه بطاقة الناخب بالتأكيد- بمعنى خروف لكل صوت.
هكذا سيتمتع الشعب بالمشوي وبالكفتة والطواجن في كل يوم وسيصبح ثمن اللحم بثمن التراب في ظل حكومتنا التي ستصوت على الدساتير الجديدة والتي ستأتي في المستقبل بنعم.. حكومتنا التي ستضمن الاستقرار التام، فلم يمر أمام البرلمان إلا الخرفان، ولن يناقش الميزانيات إلا الخرفان، ولن يستقبل هيفاء وشكيرا إلا الخرفان..
في زمن حزبنا الأغر، حزب الخروف ستكون القطيعة مع الذين يحرقون ذواتهم، فالكبش منا لا يرضى بحكم وطنيته أن يحرق شعرة من فروة شعره.
حزب الخروف يقول لكم قولوا :

نعم، للدستور
للانتخابات
للشفارة
للفساد
للمحسوبية
للزبونية
للصمت
للتجاهل
حزب الخروف هو حزب الهناء والراحة والطمأنينة والاستقرار.

شكيب أريج

ليست هناك تعليقات: