الاثنين، 21 فبراير، 2011

المجلس الكونفدرالي للكونفدرالية الديمقراطية بطاطا في تظاهرة 20فبراير

مراسلة من فريد الخمسي
تحت شعار : "طاطا تريد إسقاط الفساد "


نظم المجلس الكونفدرالي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل تظاهرة 20 فبراير



ابتداء من الساعة العاشرة صباحا من يوم 20 فبراير 2011 وتحت شعار" طاطا تريد إسقاط الفساد " نظم المجلس الكونفدرالي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بإقليم طاطا تظاهرة احتجاجية ناجحة بساحة المسيرة موازية للحركات الاحتجاجية الوطنية عرفت مشاركة مختلف الفئات الشعبية ( أنظر الصور ) طالبت بالاستجابة لمطالب عادلة منها الوطني والمحلي من قبيل :
- مراجعة سياسية ودستورية عميقة مع ضمان استقلالية القضاء وإقرار الامازيغية لغة رسمية.
- الزيادة في أجور الموظفين والمستخدمين وتمكينهم من تعويضات مادية أسوة بالأقاليم الجنوبية.
- تمكين جميع الشغيلة التعليمية بالإقليم من التعويضات المادية عن المناطق النائية والصعبة.
- خدمات اجتماعية جيدة ومجانية ( التعليم – الصحة – النقل – السكن اللائق...) .
- الشغل القار الضامن للكرامة لجميع العاطلين عن العمل من حاملي الشواهد والشباب والنساء.
- التوزيع العادل لبطائق الإنعاش على مستحقيها الحقيقيين من معوزين وفقراء وأرامل ومطلقات ، بدل إهدائها للمقربين والمخبرين والمتقاعدين وأذناب السلطة .
- إعفاء ساكنة الإقليم من ضريبة رخصة البناء الجائرة وتخفيض الضرائب بشتى أنواعها.
- توفير البنيات التحتية والخدماتية في العديد من الأحياء المهمشة بطاطا وفم زكيد وأقا ...
- استفادة الساكنة من خيرات المنطقة دون قيد أو شرط ( أراضي واد درعة نموذجا ...)
- تمكين الطلبة والتلاميذ بالإقليم من كافة حقوقهم العادلة بعيدا عن المماطلة والوعود الزائفة .
كلمة الاتحاد المحلي حملت مسؤولية تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية للدولة والحكومة المغربيتين ، وطالبت بالاستجابة العاجلة لمطالب الشعب العادلة من دون المماطلة والتسويف ، كما حذرت عامل الإقليم الجديد من مغبة الاستخفاف بالطاطويين والطاطويات ، وطالبته بالتدبير العقلاني لشؤون الإقليم والقطع مع التدبير المزاجي والزبونية ومنطق المتملقين والمقربين أولى . باشا طاطا وفم الحصن وفم زكيد وأغلبية المجالس المنتخبة ومعهم مسؤولو بعض الإدارات العمومية اخذوا نصيبهم الكافي من الانتقاد فيما يخص الفساد والتسلط والتسيب .
بعدها انطلق الكونفدراليون والكونفدراليات وعموم الجماهير الطاطوية في مسيرة حضارية سلمية مروا بالعديد من الشوارع حاملين لوحات تتضمن مطالب وحقوق عادلة ورافعين شعارات تندد بالوضع المحلي والوطني المزري ، وتطالب بالقيام بإصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية عاجلة تضمن الكرامة والعيش الكريم والديمقراطية الحقة وحقوق الإنسان في شموليتها .
وليتم أمام إعدادية المختار السوسي الالتحام الجماهيري بين المسيرة الكونفدرالية الشعبية ومسيرة حركة شباب 20 فبراير المحلية ليتجه الجميع وبشكل سلمي راق نحو مقر باشوية طاطا .
الخمسي فريد طاطا

ليست هناك تعليقات: